جدول امتحانات الثانوية: ارتياح بين طلاب "العلوم والأدبي".. وطلاب رياضة يطالبون بزيادة الوقت

السبت، 29 فبراير 2020 12:00 ص
جدول امتحانات الثانوية: ارتياح بين طلاب "العلوم والأدبي".. وطلاب رياضة يطالبون بزيادة الوقت
وزارة التربية والتعليم

نال مقترح جدول الامتحانات الذى تم إعلانه من قبل وزارة التربية والتعليم وترتيب المواد فيه رضى طلاب الثانوية العامة، خاصة شعبتى العلمى علوم والأدبية، مؤكدين أن الوقت المتروك قبل امتحان المواد الصعبة كاف لمراجعة المادة بشكل معقول.
 
وقال أدهم محمد طالب بالشعبة الأدبية، إن الجدول مريح وراعى ترتيب المواد عدا مادة واحدة فقط، وهى أن يتم ترحيل مادة التاريخ المقرر لها أن يتم اختبارها يوم الخميس 25 يونيو، ليؤديها طلاب الشعبة الأدبية يوم 2 يوليو بدل مادة علم النفس والاجتماع بحيث يتم إجراء بدل بين المادتين فى ترتيبهم بجدول الامتحانات، مؤكدا أن مادة التاريخ تتميز بكم معلومات وتواريخ كثيرة ومن ثم تحتاج إلى أن يختتم الطلاب امتحاناتهم بها لسبب واحد وهو أن هناك إجازة من الامتحانات يوم 30 يونيو لموافقة هذا التاريخ مع ذكرى ثورة 30 يونيو، ومن ثم يجد الطالب متسع من الوقت لمراجعة المادة بشكل كبير.
 
وأوضح الطالب أن باقى ترتيب المواد فى جدول الامتحانات مناسب، سواء فى اللغة الأجنبية الأولى، حيث أن قبلها مادتى الاقتصاد والإحصاء وسيتم استغلال الوقت المخصص للمادة لمراجعة اللغة الإنجليزية، واللغة العربية ستنطلق بها الامتحانات ومن ثم فهناك وقت كبير لمراجعتها، أما مادتى الجغرافيا والفلسفة والمنطق فهى مواد سهلة الإلمام بها فى وقت محدد.
 
وقال الطالب محمد شريف بشعبة العلمى رياضة، بمدرسة السعيدية الثانوية بالجيزة، إن هناك مشكلتين فى مقترح الجدول بالنسبة لشعبة العلمى رياضة، وهى أنه قبل امتحان الديناميكا إحدى فروع الرياضيات التطبيقية، والجبر والهندسة الفراغية إحدى فروع الرياضيات البحتة، لا يوجد إلا يوم واحد فقط لمراجعة المادة، حيث يؤدى الطلاب يوم 14 يونيو امتحان الاستاتيكا ثم يحصلون على إجازة يوم 15 يونيو ويؤدون امتحان الديناميكا يوم 16 يونيو وأيضا الجبر والهندسة الفراغية، حيث يختبر الطلاب فى التفاضل والتكامل يوم 2 يوليو ويمتحنون4  يوليو فى الجبر والهندسة الفراغية.
 
وأكد محمد شريف، أنه لا بد من أن يكون هناك وقت كاف على الأقل يومين كاملين، لمراجعة المادتين لصعوبتهم، كما ناشد الطالب وزارة التربية والتعليم وواضعى امتحان الرياضيات بأن تكون الأسئلة على قدر زمن الإجابة حيث أن فروع الرياضيات يخصص لكل فرع ساعتين فقط لأداء الامتحان ولا يستطيع الطالب الإجابة على جميع الأسئلة ومراجعتها قبل انتهاء وقت الامتحان، قائلا: يجب أن تؤخذ هذه المشكلة فى الاعتبار عند وضع أسئلة الامتحان فى فروع مادة الرياضيات.
 
وأكد أولياء أمور أن جدول الثانوية العامة متوزان إلى حد ما ويلاقى قبول كبير لدى طلاب الشعبتين الأدبية والعلمى علوم، إلا أنه كان هناك بعض التحفظات من شعبة العلمى رياضة بشكل عام، مؤكدين أن بعض الطلاب طالبوا بضرورة تبديل امتحانات مواد الكيمياء والجغرافيا، مكان امتحانات الفيزياء والتاريخ بالجدول، لتكون فرصة الأيام قبل امتحان الفيزياء والتاريخ أكبر بسبب حجم المنهج الكبير مطالبين بأن يكون جدول امتحان العام الحالى مثل العام الماضى دون تغيير.
 
فيما أعلن اتحاد طلاب مدارس مصر، تلقيه مقترحات طلاب الثانوية العامة حول جدول الامتحانات، عبر الصفحة الرسمية للاتحاد، مؤكدين أنه سيتم إرسال أكثر من مقترح لوزارة التربية والتعليم عقب الانتهاء من تلقى أراء الطلاب حول مقترح الجدول الذى تم إعلانه من قبل الوزارة.
 
وقالت مصادر مسئولة بالوزارة، إن سيتم النظر فى ما أعلنه الطلاب حول موقفهم من ترتيب المواد داخل الجدول وسيتم إعادة النظر فى ترتيب بعض المواد داخل جدول الاختبارات بشكل يحقق راحة الطلاب أكثر من ذلك خاصة فى مادة التاريخ للشعبة الأدبية والرياضيات لشعبة العلمى رياضة، لافتة إلى أن الوزارة ما زالت تتلقى مقترحات وآراء الطلاب حول الجدول عبر موقعها الرسمى.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق