باب مديرية صحة أسيوط مخلع.. من يعاقب المسئول عن مسيرة أبنوب ضد كورونا؟

الخميس، 19 مارس 2020 10:20 م
باب مديرية صحة أسيوط مخلع.. من يعاقب المسئول عن مسيرة أبنوب ضد كورونا؟
مصطفى الجمل

في مشهد يكشف مدى انعزال بعض غرف الحكومة، عن الواقع العام، وقرارات الدولة المركزية لمواجه جائحة كورونا، نظمت مديرية الصحة بأسيوط مسيرة بالتعاون مع الجمعية الخيرية الإسلامية بأبنوب، ضمت العشرات بداعي أنها للتوعية بمواجهة فيروس كورونا.

هنا الغاية لا تبرر أبدا الوسيلة، فلا مجال لمثلت الفعاليات في ظل تشديدات وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية على منع التجمعات التي تزيد عن خمسة أفراد فما بالك بمسيرة تضم العشرات، وفقاً لما وضحته الصور.

انطبق على القائمين على مديرية الصحة بأسيوط المثل الشعبي: «باب النجار مخلع»، فبدلاً من أن يوعوا المواطن بضرورة الالتزام بالمكوث في البيت راحوا يشجعونهم على السير في مسيرات لا فائدة منها سوى رفع معدلات الإصابة والعدوى .

مصادر مطلعة، كشفت أن المسئول عن تنظيم هذه المسيرة موظف بإدارة العلاقات العامة والإعلان يدعى حسني رجب الطويل وهو الذي تصدر معظم الصورة المنشورة على المواقع وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

الدكتور محمد زين وكيل وزارة الصحة بمحافظة أسيوط ع، بدلاً من معاقبة المسئولين ن هذه المسرحية الهزلية، راح يثني عليها ويؤكد أن مديرية الصحة بأسيوط تتخذ كافة التدابير الاحترازية والوقائية لمجابهة فيروس كورونا المستجد وذلك بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية.

وأضاف أنه تم تخصيص مستشفى الصدر التابعة لمديرية الصحة لاستقبال حالات الاشتباه وعزلها والتعامل معها طبقا للبروتوكول العلاجي والوقائي لحين ورود نتائج العينات، مشيرا إلى أن توفير مستلزمات الوقاية الشخصية للعاملين بهذه المستشفيات لمنع انتشار العدوى، بجانب توفير جميع الأدوية والأجهزة والمستلزمات اللازمة لمواجهة أمراض الجهاز التنفسي .

وأشار إلى أنه تم إنشاء غرفة طوارئ ولجنة أزمات على مدار 24 ساعة للإبلاغ عن أي حالات مشتبه فيها، وإعداد فريق للتدخل السريع لمتابعة وترصد الحالات المشتبه فيها والتعامل معها، وتكليف فريق من كل إدارة صحية لمتابعة القادمين من الخارج بزيارات منزلية، ونشر بوسترات الوقاية وتعريف الحالة على جميع المستشفيات والوحدات.

 

 
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا