اقتصاد قطر يتكبد خسائر بملايين الدولارات.. وإفلاس شركة الصرف الأجنبي

السبت، 21 مارس 2020 09:00 ص
اقتصاد قطر يتكبد خسائر بملايين الدولارات.. وإفلاس شركة الصرف الأجنبي
تميم بن حمد

ذكرت صحيفة «بلومبرج» الأمريكية، أكدت أن البنوك القطرية تتعرض لخسارة ملايين الدولارات، بسبب إفلاس شركة الصرف الأجنبي Finablr Plc، حيث تراجعت أسهم الشركة بنحو 93%؛ الأمر الذي جعل ديون بنك قطر الوطني وبنك الدوحة وبنك الفجيرة الوطني تصل إلى ما يقرب من 300 مليون دولار.
 
وأوضح موقع قطريليكس، التابع للمعارضة القطرية، أن الديون القطرية جعلت قطر هي الدولة الأكثر تضررًا بين المستثمرين، خاصةً في ظل المقاطعة العربية للدوحة، مشيرةً إلى أن ممثلي البنوك القطرية رفضوا التعليق على أزمتهم الراهنة وتكبدهم لملايين الديون.
 
وفى وقت سابق سلطت قناة إكسترا نيوز، الضوء على التسجيل الصوتى الذى تداوله نشطاء السوشيال ميديا حيث يتناول الأوضاع السيئة للعمال الأجانب في قطر، ويتهم التسجيل الصوتي قطر باستغلال العمال الأجانب والتعامل معهم باعتبارهم لا يعدو بشر و أنهم قابلين للاستبدال، حيث إن التسجيل الصوتي هو لصحفي قام برصد هذه القضية على مدار 7 سنوات، ويقدم شهادته لكي يدعو الفيفا لمراجعة اختيارها لقطر من أجل استضافة كأس العالم 2022.
 
وقالت القناة في تقريرها، إن التسجيل الصوتى أكد أن الاقتصاد القطري لا يقوم على ثروتها الضخمة من الغاز الطبيعي ولكن على استغلال العمال الأجانب. كما يؤكد التسجيل الصوتي أن العبودية لا تزال قائمة في الإمارة الصغيرة حيث لا يهتم النظام الحاكم بوفاة العمال الأجانب.
 
من جانبه أكد أمجد طه الرئيس الإقليمى للمركز البريطاني للدراسات وأبحاث الشرق الأوسط، والخبير البحرينى، النظام التركى يتبع نظام العبودية ضد العمالة الوافدة إلى الدوحة، ويمارس العمال الأجانب أبشع أنواع المعاملة، مشيرا إلى أن هناك أكثر من 21 تقريرا حقوقيا، كشف حجم القمع والانتهاكات التي يمارسها النظام القطرى ضد العمال الأجانب.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق