5 مستفيدين من كورونا في الدوري المصري

الأحد، 29 مارس 2020 01:00 م
5 مستفيدين من كورونا في الدوري المصري
رمضان صبحى

قد يكون تعليق النشاط الرياضي لمدة 15 يوما، بسبب تفشي فيروس كورونا، قد أضر بالعديد من المدربين واللاعبين، إلا أنه في المقابل منح الأمل للبعض الأخر، سواء للتعافي من الإصابة، أو التعافي أيضا من النتائج السلبية.
 
وهناك لاعبون كانوا قد ابتعدوا عن ممارسة كرة القدم لعدة أسباب على رأسها الإصابة اللعينة، وهناك أيضا بعض المدربين اعتبروا توقف النشاط الحالى فرصة لإلتقاط الأنفاس وترتيب البيت من الداخل منهم الذى تولى المسئولية مؤخرا أو كانت النتائج تسير عكس الاتجاه.

طارق العشري
 
تولى القيادة الفنية للمصرى قبل لقائى نهضة بركان المغربى فى دور الثمانية للكونفيدرالية، وكان الفريق يعيش أسوأ فتراته نتيجة لتلقى الهزيمة تلو الأخرى بالدورى، وهو ما جعل الفريق يخرج من البطولة الأفريقية.
 
وقد أكد طارق العشرى فى أكثر من مناسبة أن فترة التوقف الحالية تعد فرصة جيدة لإلتقاط الأنفاس وترتيب البيت من الداخل وعلاج المصابين الذين ابتعدوا عن المشاركة مع الفريق خلال الفترة الماضية على رأسهم احمد مسعود حارس المرمى والذى كان سببا رئيسيا فى خروج الفريق من الكونفيدرالية نظرا لإصابته قبل لقاء نهضة بركان وعدم وجود البديل الكفء بالإضافة لأحمد جمعة وعمر كمال عبد الواحد.
 
إيهاب جلال
 
المدير الفنى الجديد للمقاصة، عاد لتدريب الفريق الفيومى من جديد بعد فترة من الإنتقال بين العديد من الأندية عقب خمس مواسم ناجحة قضاها جلال مع ابناء الفيوم ونجحوا فى اللعب بدورى أبطال أفريقيا والكونفيدرالية أكثر من مرة.
 
ويعد فترة توقف الدورى فرصة جيدة لإيهاب جلال من أجل دراسة الموقف بالكامل داخل صفوف المقاصة والوقوف على مستوى جميع اللاعبين فى ظل قرب فترة توليه المهمة وعدم القدرة على فرض اسلوبه داخل الفريق بسبب ضيق الوقت قبل توقف النشاط.

جنش
 
حارس مرمى الزمالك أصيب أثناء تواجده مع المنتخب الوطنى بقطع بوتر أيكيلس بكأس الأمم الأفريقية التى أقيمت بالقاهرة العام الماضى ومن وقتها خرج من قائمة الفريق الأبيض.
 
يعتمد الفرنسى باتريس كارتيرون المدير الفنى للزمالك على محمد أبو جبل كحارس أساسى للفريق والذى يعيش أفضل فتراته الكروية ويثق الخواجة الفرنسى كثيرا فى قدراته الفنية.
 
ويعد توقف النشاط الكروى حاليا فرصة جيدة لجنش للتأهيل والعودة للتدريبات تدريجيا عقب عودتها مع عودة النشاط الرياضى لجذب نظر كارتيرون ومن ثم الضغط للعودة من جديد للمشاركة أساسيا مثلما كان فى الماضى.
 
مصطفى فتحى
 
صانع ألعاب الزمالك، عاد للمشاركة مع الفريق بعد تعافيه تماما من الإصابة بالركبة والتى أبعدته اكثر من موسم عن المشاركة مع القلعة البيضاء، إلا أنه لم ينل ثقة كارتيرون الذى أصبح يعتمد على اوباما ومحمد اوناجم واحمد سيد زيزو ، ولم يشرك مصطفى فتحى إلا لدقائق معدودة فى المباريات السهلة.
 
ويسعى مصطفى فتحى للعودة لمستواه خلال فترة التوقف الحالية من أجل الوصول لفورمة المباريات على أمل نيل ثقة كارتيرون عقب عودة النشاط الرياضى.
 
رمضان صبحى
 
لاعب الأهلى المعار من نادى هاريسفيلد الإنجليزى داهمته الإصابة منذ ثلاثة شهور تقريبا وهو فى قمة مستواه الفنى مع ناديه وأبعدته عن المشاركة مع الفريق سواء محليا او أفريقيا.
 
ويعد توقف النشاط الرياضى فرصة جيدة لنجم المنتخب الوطنى للعودة من الإصابة والتأهيل بشكل جيد قبل العودة من جديد لناديه السابق بالدورى الإنجليزى.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا