عمار يامصر.. طبيبة ترفض مغادرة مستشفى العزل رغم انتهاء فترة تكليفها لمواجهة كورونا

الإثنين، 30 مارس 2020 12:16 م
عمار يامصر.. طبيبة ترفض مغادرة مستشفى العزل رغم انتهاء فترة تكليفها لمواجهة كورونا
طبية تحمل عينة لكورونا

عرض الإعلامي خالد أبو بكر، قصة طبية مصرية في مستشفى عزل "أبو خليفة" بالإسماعيلية رفضت ترك عملها رغم انتهاء تكليفها.
 
قالت الدكتورة رحاب عبد الفتاح، الطبيبة التي رفضت مغادرة مستشفى العزل بعد انتهاء فترة تكليفها، أثناء مداخلتها الهاتفية على برنامج "كل يوم" المذاع على قناة "on e"، إنها تفاجأت من حديث الكثير من الناس عنها خلال الفترة الأخيرة، قائلة: "أنا مش شايفة إني بعمل حاجة كبيرة".
 
 
وأضافت أن كل الأطباء يقومون بعملهم من أجل خدمة المجتمع، متابعة: "أنا شايفة كل طبيب يقوم بدوره في مواجهة كورونا بطل".
 
وأوضحت أنها استكملت عملها بالرغم من انتهاء فترة التكليف الخاص بها، لافتة إلى أن هذا واجبها تجاه المرضى.
 
وتابعت "عبدالفتاح"، أنها اختارت أن تستكمل عملها لحين انتهاء أزمة فيروس كورونا، قائلة " شايفة أن ده واجبي، مصممين أنا وزملائي أننا منرجعش بيوتنا غير لما الموضوع ينتهي، روحنا المعنوية عالية".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا