ذعر بين مرضى الأورام بسبب إصابة ممرضين بكورونا.. الطبيبة صاحبة المنشور تحذفه.. ومصدر مسئول ينفي

الإثنين، 30 مارس 2020 08:36 م
ذعر بين مرضى الأورام بسبب إصابة ممرضين بكورونا.. الطبيبة صاحبة المنشور تحذفه.. ومصدر مسئول ينفي
فيروس كورونا
كتب- محمد أبو ليلة

 
أثار منشور عبر إحدى جروبات الفيس بوك الذعر بين عدد من المرضى والأطقم الطبية التي تتابع إحدى الصفحات الطبية، بسبب ما كتبته الدكتورة ريم عماد، مدير مستشفيات المعهد القومى للأورام.
 
حيث جاء مضمون المنشور:" للأسف الموقف الصعب اللي كلنا فيه حالياً بسبب تصرفات غير مسؤولة من بعض أفراد طاقم التمريض أول ممرض بدون ذكر أسماء نقل العدوى لزملائه، كان اتعامل مع حالة إيجابية في أحدى المستشفيات الخاصة وأخد عزل منزلي ١٤ يوم هو لم يلتزم بالعزل ونزل اشتغل وده كان نتيجته أن زود عدد المصابين من زملائه اللي بدورهم خالط تمريض وعاملين وأطباء(أنا منهم)، وأصبحنا كل المخالطين حالياً لازم نعمل المسحة ونخضع للعزل المنزلي، شخص واحد ضيع مجهود الكل". 
 
WhatsApp Image 2020-03-30 at 7.44.36 PM
 
 
ولم تمر سوى ١٥ دقيقة ومُسح المنشور على الفور، لكننا تواصلنا هاتفياً مع صاحبة المنشور الدكتورة ريم عماد والتي أكدت أنها لم تكن تقصد بث حالة الذعر، لكنها في الوقت نفسه أقرت بوجود حالتين إصابة لممرضتين يعملن بمستشفي أورام دار السلام وتم وضعهما في الحجر الصحي بمستشفى الحميات وحالتهما الصحية جيدة، مضيفةً في تصريحاتها لـ"صوت الأمة"، أنهم يقومون الأن بعمل تحاليل للحالات المخالطة للمرأتين وأغلب التحاليل نتيجتها سلبية.
 
في السياق ذاته تواصلنا هاتفياً مع الدكتور حاتم ابو القاسم عميد معهد الأورام بجامعة القاهرة لكنه نفى وجود حالات مصابة من طاقم التمريض أو الأطباء بفيروس كورونا، قائلاً في تصريحات مقتضبة:"احنا اصلا شبه موقفين جلسات العلاج بالكيماوي بسبب الكورونا وبسبب الزحام وقلة المناعة لدي المرضي ولا يوجد أي حالات اشتباه أو مرضي بالكورونا".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا