5 مكاسب من إعلان الرئيس السيسي دعم البورصة بـ 20 مليار جنيه

السبت، 04 أبريل 2020 01:00 م
5 مكاسب من إعلان الرئيس السيسي دعم البورصة بـ 20 مليار جنيه
الرئيس عبد الفتاح السيسى

حققت البورصة المصرية أداء سلبياً خلال شهر مارس، إذ تراجع رأس المال السوقى للبورصة المصرية بنحو 134.1 مليار جنيه. وهبط المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية «إيجى إكس 30» بنسبة 26.25% ليغلق عند مستوى 9593.94 نقطة.

وفي ظل حالة الذعر التي أصابت أسواق المال حول العالم بسبب تفشى فيروس كورونا، عمدت الدولة المصرية إلى دعم البورصة. وخلال الشهر المنقضي، أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسى توجيه مبلغ 20 مليار جنيه لدعم البورصة من البنك المركزى، وهو الأمر الذي حقق مكاسباً عده من وراء القرار، يفندها خبراء أسواق المال. 

 
1- رسالة طمأنة للمتعاملين بسوق المال باهتمام الدولة على رأسها القيادة السياسية بالبورصة.
 
2- المساهمة فى خفض ضغط العمليات البيعية لـ مارجن كول.
 
3- التأكيد على أن أسعار العديد من الأسهم أقل بكثير من قيمها العادلة.
 
4- خلق طلبات شراء فى السوق بدلاً من حالة الهلع التى سيطرت على معظم المتعاملين .
 
5- إعطاء الفرصة للمستثمر الأجنبي الراغب فى الخروج وهو ما يعطى رسالة إيجابية للأجانب. 
 
ويرى خبراء أسواق المال، أن الوقت الحالى مناسب لتكوين مراكز شرائية على المدى المتوسط والطويل بشكل تدريجى، إلا  أنه لا يستطيع أحد التنبؤ بقاع السوق بصورة مطلقة.
 
ويرى مراقبون أفضل طريقة لإنفاق مبلغ دعم البورصة من خلال ضخ هذه الأموال بصورة داعمة للسوق مثل دور صانع سوق وصائد للفرص فى الأزمات وليس فى صورة مشترى يساهم فى صعود السوق لأن الأسواق تسير فى اتجاهها ولاتوجد قوى شرائية تستطيع أن تغير اتجاه السوق بصورة مستمرة، كذلك لإعطاء الفرصة للمستثمرين فى تكوين المراكز الشرائية خاصة بعد وصول العديد من الأسهم لأسعار لا تعبر إطلاقا عن حجم وأرباح الشركات كذلك العديد من الشركات لديها أرصده نقدية تقارب القيمة السوقيه حالياً بعد انخفاض الأسعار خلال الأسابيع الماضية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق