رغم ظهوره في الصين.. كيف أصبحت أمريكا حاملة لربع مصابي كورونا حول العالم؟

الأحد، 05 أبريل 2020 09:00 ص
رغم ظهوره في الصين.. كيف أصبحت أمريكا حاملة لربع مصابي كورونا حول العالم؟
ترامب

تجاوزت الإصابات بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة عتبة 300 ألف حالة، بالإضافة إلى أكثر من 8100 وفاة، وفق ما أفادت جامعة جونز هوبكنز، السبت، مما يعني أن ربع المصابين في العالم يتواجدون في الولايات المتحدة.
 
وبلغ عدد المصابين في العالم حتى مساء السبت نحو مليون و200 ألف نسمة، فيما قالت جامعة جونز هوبكنز التي تُحصي الإصابات على مستوى العالم، ومقرّها بالتيمور، إن هناك 300,915 إصابة مؤكدة على الأقل في الولايات المتحدة، وإن عدد الوفيات بلغ 8162.
 
قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم السبت إنه سيكون هناك الكثير من الموتى خلال الأسابيع المقبلة بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، مؤكدا أن مواجهة الوباء يسير بشكل جيد رغم ارتفاع أعداد الموتى.
 
وشدد الرئيس الأمريكي خلال المؤتمر الصحفي اليومي لخلية الأزمة حول تطورات فيروس كورونا في البيت الأبيض، على ضرورة توقف وسائل الإعلام عن الشائعات وإثارة مخاوف المواطنين.
 
وأعلن أن الإدارة الأمريكية طلبت من الشركات المعنية إنتاج 180 مليون قناع طبي.
 
وفي أسوأ حصيلة يوفيات يومية في الولايات المتحدة الأمريكية بسبب مرض فيروس كورونا المستجد، سجلت ولاية نيويورك اليوم السبت 630 حالة وفاة  خلال 24 ساعة.
 
ورفع هذا الرقم المخيف عدد المتوفين داخل الولاية الأمريكية التي أصبحت مركز وباء كوفيد-19 في أمريكا إلى 3565، وهو أكبر بكثير من عدد المتوفين في أي ولاية أخرى بالبلاد.
 
وكان حاكم نيويورك حذر في وقت سابق من أن الناس ستلقى حتفها في المدى القريب بسبب نقص أجهزة التنفس الصناعي وأسرة المستشفيات، داعيا إلى الدفع بموارد من كل الولايات المتحدة إلى نيويورك لمساعدة الولاية في أزمتها المتنامية.
 
وقال الحاكم أندرو كومو، في مؤتمر صحفي اليوم: "لم نصل بعد إلى ذروة" تفشي الوباء "لكننا نقترب منها"، مؤكداً أن الارتفاع السريع كان بشكل ملاحظ في جزيرة لونغ آيلند.
 
وكان كومو قد صرح أمس الجمعة : "نيويورك في أزمة... ساعدوا نيويورك... ثم تحركوا ذاهبين إلى المكان التالي في وقت يتحرك فيه هذا (المرض) إلى مختلف أنحاء الولايات المتحدة".
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق