إصابة قطة ثانية فى فرنسا بفيروس كورونا

الأربعاء، 13 مايو 2020 09:16 ص
إصابة قطة ثانية فى فرنسا بفيروس كورونا
قطة

أكدت مدرسة الطب البيطرى فى مدينة تولوز، إصابة قطة ثانية فى فرنسا بمرض "كوفيد 19"، وهذه القطة هى أليفة ومنزلية تعيش عند صاحبها التى ظهرت عليه أعراض كورونا المستجد .

 
ووفقا لـ"مونت كارلو"، فإن هذه القطة هى الثانية التى تصاب بفيروس كورونا بعد الإصابة الأولى منذ 2 مايو الماضى فى العاصمة باريس .
 
وأشار الموقع الفرنسى، إلى أنه وبحسب العلماء المتخصصين فى هذا المجال، فانّ العدوى بالفيروس انتقلت من الإنسان إلى الحيوان وليس العكس.
 
وأوضح الموقع الفرنسى، أن عدد القطط التى أصيبت بفيروس كورونا منذ ظهوره فى آواخر العام الماضى لا تتعدى العشر إصابات، وتظهر على هذه القطط أعراض ممكن أن تصل الى مشاكل فى الجهاز الهضمى والسعال، وينصح ألا يحدد المصابون بهذا الفيروس التواصل مع قططهم خشية انتقال العدوى، علما أن بعض القطط أعُلِن عن شفائها، منها واحدة فى إسبانيا، مطلع الأسبوع الحالى.
 
 
ولفت الموقع، إلى أنه سيتم إطلاق دراسة فى فرنسا، عن الأسباب التى تجعل القطط أكثر عرضة وحساسية لهذا الفيروس من غيرها من الحيوانات الأليفة كالكلاب مثلا؟ ولماذا تظهر الفحوص إيجابية على بعض القطط وسلبية على أخرى؟.
 
من ناحية أخرى، ارتفع عدد الوفيات بسبب عدوى فيروس كورونا فى فرنسا، بواقع 348 أو 1.3 بالمئة، أمس الثلاثاء، إلى 26991 متجاوزا إسبانيا، حيث بلغ العدد 26920 حالة وفاة، لتصبح فرنسا رابع أكبر دول العالم من حيث عدد الوفيات بالفيروس بعد أمريكا وبريطانيا وإيطاليا.
 
 وقالت وزارة الصحة، فى بيان إن عدد المرضى بالمستشفيات المصابين بالفيروس، انخفض مجددا إلى 21595 من 22284 الاثنين الماضى، ليستمر الاتجاه النزولى منذ أربعة أسابيع متصلة.
 
 وفى اليوم الثانى، بعد رفع العزل العام الذى استمر 55 يوما، تواصل أيضا الاتجاه النزولى فى عدد المرضى فى وحدات الرعاية المركزة وانخفض بواقع 170 أو 6.3 بالمئة إلى 2542.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

أخبار سارة

أخبار سارة

الإثنين، 29 يونيو 2020 02:10 م