كورونا يواصل حصد الأرواح في أميركا والبرازيل والمكسيك.. لماذا حدث الانفجار؟

الخميس، 21 مايو 2020 04:30 م
كورونا يواصل حصد الأرواح في أميركا والبرازيل والمكسيك.. لماذا حدث الانفجار؟

ما زالت الولايات المتحدة البؤرة الأكبر لفيروس كورونا الجديد، بأكثر من 1.5 إصابة، فيما تبتعد عنها روسيا والبرازيل بفارق كبير.
 
وارتفع عدد الإصابات في روسيا إلى أكثر من 308 آلاف إصابة، فيما تتجه البرازيل على ما يبدو إلى انتزاع الرقم منها مع بلوغ عدد الإصابات فيها نحو 300 ألف إصابة، في الوقت الذي لم حافظت فيه الصين، مصدر وباء كوفيد-19، على رقم يقترب من 83 ألفا، بعد أن سجلت الخميس حالتي إصابة فقط بـفيروس كورونا الجديد.
 
فقد سجلت الولايات المتحدة، أمس الأربعاء، 1561 وفاة جديدة بفيروس كورونا الجديد، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليتجاوز بذلك إجمالي الوفيات الناجمة عن وباء كوفيد-19 في هذا البلد 93,439 ألف وفاة، بحسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز مساء الأربعاء، فيما بلغ عدد المصابين 1,551,853 شخصا.
 
وفي البرازيل، تم تسجيل 888 وفاة جديدة بفيروس كورونا، الأربعاء، بالإضافة إلى نحو 20 ألف إصابة، وبذلك يتسع نطاق انتشار فيروس كورونا في الدولة الأكبر في أميركا اللاتينية، لتقترب من ثاني أعلى عدد إصابات بالفيروس في العالم قريبا.
 
وبلغ إجمالي عدد الوفيات بالفيروس في البرازيل حتى الآن 18,859 شخصا، بينما ارتفع عدد المصابين إلى 291,579 وفقا لأرقام وزارة الصحة.
 
وكانت البرازيل تجاوزن، يوم الاثنين الماضي، بريطانيا لتسجل ثالث أعلى عدد إصابات في العالم، وأعلنت الثلاثاء عن وفاة 1179 شخصا بالفيروس.
 
 
 
 
 وتسجل روسيا حاليا ثاني أعلى عدد إصابات بالفيروس في العالم بعد الولايات المتحدة، حيث بلغ عدد الإصابات المسجلة فيها 308,705، على الرغم من أن عدد الوفيات فيها بسبب الفيروس ما زال متدنيا، مقارنة بالأرقام الهائلة في الولايات المتحدة وبريطانيا والبرازيل وغيرها من دول العالم، إذ لا تزيد على 2,972 حالة وفاة.
 
وظلت بريطانيا رابعة من حيث عدد الإصابات بالفيروس، التي بلغت 249,619 إصابة، لكنها ظلت ثانية من حيث عدد الوفيات بعد أن بلغ إجمالي عدد الوفيات 35,786 حالة.
 
ويتراجع عدد الإصابات في باقي الدول الأوروبية الغربية، بشكل كبير بحيث أخذت مبادرة تخفيف إجراءات الإغلاق بشكل تدريجي.
 
وكشفت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية في ألمانيا، اليوم الخميس، أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في البلاد ارتفع بواقع 745 حالة إلى 176,752، بينما ارتفع عدد الوفيات الناجمة بواقع 57 حالة إلى 8147 وفاة.
 
أما في أميركا الوسطى، فقد أعلنت المكسيك وفاة 424 شخصا بفيروس كورونا خلال يوم واحد، في حصيلة قياسية، ليرتفع عدد الوفيات إلى 6090 وفاة.
 
كما أعلنت وزارة الصحة المكسيكية، أمس الأربعاء، عن تسجيل 2248 إصابة جديدة بالفيروس ليبلغ عدد حالات الإصابة في البلاد إلى 56,594 في المجمل.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا