وزير التعليم العالي: نتوقع الوصول إلى 30 ألف إصابة بكورونا نهاية الأسبوع.. ومعدل الوفيات 3.9%

الإثنين، 01 يونيو 2020 02:20 م
وزير التعليم العالي: نتوقع الوصول إلى 30 ألف إصابة بكورونا نهاية الأسبوع.. ومعدل الوفيات 3.9%
الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي
ابراهيم الديب


خالد عبد الغفار: وفقا للنموذج الافتراضي.. لدينا 117 إلف إصابة وسنصل إلى 40 ألفا في 10 يونيو  

وزير التعليم العالي: كل 10 أشخاص ينقلون العدوى لـ14 شخصا آخرين.. وتفوقنا على إسرائيل وتركيا في الأبحاث السريرية 
 
قال الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إن مصر تفوقت في مجال الأبحاث السريرية التي أجريت عن فيروس كورونا، معلنا إجراء مصر 50 بحثا من بين 64 بحثا على مستوى إفريقيا، وتفوقها على دول عدة بالشرق الأوسط، على رأسها إسرائيل والأردن وتركيا، لافتا إلى أن أهم مجالات الأبحاث السريرية في مصر تضمنت التسلسل الجيني لفيروس كورونا والتجارب التي تمت على الحيوانات والعقار المستخدم في علاجه، واستخدام بلازما المتعافين في فترة النقاهة.
 
وأشار عبدالغفار، خلال عرضه لدراسة "استخدام علم البيانات في تغير انتشار فيروس كورونا" والذي تجريه وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بالتعاون مع فريق بحثي مصري بالولايات المتحدة الأمريكية وتحت إشراف الدكتور هشام العسكري، أستاذ في علوم الأرض والاستشعار عن بعد 
أن الوزارة لا تستطيع توقع ما يتعلق بانتشار فيروس كورونا وأرقامه لمدة شهر مستقبلي، ولكن يمكن توقع 10 أيام، وذلك عقب تحليل الأرقام التي تصدرها وزارة الصحة، وبناء عليه تحديد واتخاذ القرارات المناسبة بعد وضع تصور مستقبلي.
 
وأوضح وزير التعليم العالي، أن رصد حركة السكان عبر الأقمار الصناعية، تضمنت رصد ثاني أكسيد النيتروجين كمؤشر للأنشطة البشرية وربط ذلك بنسب ظهور حالات جديدة في المناطق، مشيرا إلى أن كثافة وحركة المواطنين في الأسبوع الأخير من مايو - الأسبوع الأخير من رمضان- ظهرت في نسب الإصابات حاليا، بينما قلت الكثافات بنسبة كبيرة خلال ثاني وثالث أيام العيد، مما سنجني ثماره خلال الأيام القادمة.  
 
وتابع عبد الغفار: "لوحظ انخفاض في أعداد الإصابات يوم 15 مايو الماضي ثم تبعته موجة جديدة من زيادة الإصابات حتى وصلت إجمالي عدد الإصابات إلى 20 ألف حالة وهو رقم تم توقعه منذ أبريل الماضي"، مضيفا أنه من المتوقع أن نسجل 30 ألف حالة يوم 4 أو 5 يونيو المقبل، وتسجيل 40 ألف حالة من يوم 10 إلى يوم 13 يونيو، مشيرا إلى أن الأرقام المعلنة تساوي خُمس الواقع في النماذج الافتراضية وتحليل البيانات.
 
وتابع  عبدالغفار، أن معدل نمو الفيروس كان يتراوح من 8 إلى 10% ثم انتظم بمتوسط 5%، وارتفع معدل النمو إلى 6.5% عقب ارتفاع الحالات المصابة عن ألف حالة يومية، مضيفا أنه طبقا لهذا المعدل لم نصل حتى الآن لحالة انكسار معدل نمو فيروس كورونا أو حتى حالة انخفاض أعداد حالات كورونا المسجلة يوميا.
 
وعن مقياس العدوى؛ قال وزير التعليم العالي إن مقياس العدوى الذي رصدته الوزارة للأشخاص المصابون بكورونا ومعدل انتشاره بلغ 1.4%، أي أن كل 10 أشخاص ينقلون العدوى لـ14 شخصا آخرين، ويلزم لدخول حالة الانحسار أن يكون معدل العدوى أقل من 1%.
 
وأشار عبد الغفار، أنه مقارنة بين مصر وإيطاليا في التغير اليومي للحالات المؤكدة فإن المنحنى الوبائي في الانحسار لم يصل لنفس منحنى إيطاليا وذلك لأن زيادة الأعداد بدأت في مصر متأخرة في مارس بينما بدأت بالزيادة في إيطاليا أول فبراير.

معدل الوفيات 3.9%
وتابع وزير التعليم العالي، أنه طبقا للنموذج الافتراضى لتحليل البيانات فإن عدد الحالات التي تسجلها مصر يبلغ ١١٧ ألف حالة بواقع 6 آلاف حالة يوميا، ولكن ما يتم رصده من الواقع الفعلي أقل من ذلك بخمس مرات، ويبلغ معدل الوفيات حتى 30 مايو بلغ 3.9% من حجم الإصابات.
 
الوقاية الشخصية 
وفى نهاية كلمته أكد عبد الغفار أن هناك عدة عوامل أثبتت أنها يمكن أن تؤثر على زيادة الحالات أو نقصنها أهمها ضرورة الوقاية الشخصية لكل مواطن بالمجتمع، بالإضافة إلى ارتداء الكمامات منذ لحظة الخروج من المنزل، والالتزام بالتباعد فى المواصلات العامة أو فى المصالح الحكومية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق