حكايات الحجر في زمن كورونا.. دي ماريا أصيب باكتئاب حاد.. وسائق خرج عارياً في الشوارع

الأربعاء، 03 يونيو 2020 04:00 ص
حكايات الحجر في زمن كورونا.. دي ماريا أصيب باكتئاب حاد.. وسائق خرج عارياً في الشوارع
محمد أبو ليلة

يبدو أن أزمة كورونا ستتك أثاً نفسياً عميقاً حتى على أولئلك الذين لم يصابوا بالفيروس التاجي، فأمس الأثنين قالت صحيفة لو باريزيان الفرنسية، إن النجم الأرجنتيني آنخيل دي ماريا، جناح فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، تعرض للإصابة باكتئاب حاد، نتيجه مكوثه لفترة طويلة داخل الحجر المنزلي المفروض على اللاعبين بسبب تفشي فيروس كورونا، ووصفت زوجة اللاعب تصرفاته بـ"الزومبي" لما بدر منه من أشياء غريبة، وأشياء أقلقتها في الفترة الأخيرة.


اكتئاب حاد
الصحيفة الفرنسية قالت أن اللاعب يعاني من مرض نفسي بسبب توقف النشاط الرياضي، وبقائه مدة طويلة في المنزل، وأن أحد العاملين بالجهاز الفني للنادي الباريسي أعرب عن قلقه وتخوفه مما يفعله، وأشارت إلى أن اللاعب يتغير موعد نومه باستمرار وهو أمر غير معتاد عليه، وأصيب بالأرق والقلق الدائم، ويرجع ذلك لطول فترة بقائه داخل المنزل بسبب توقف النشاط الكروي.

هناك ألاف بل ملايين يشعرون بما يشعر به دي ماريا لكن الاضواء لم تُسلط عليهم، ومن بين هؤلاء الملايين مواطن يعمل سائق تاكسي بالممكلة المغربية،  اضطرته ظروف حظر التجوال والحجر المنزلي لفعل أشياء لمتكن تخطر على باله.

bd9b1166ce60eeee63cf22772ea9ebe9

عارياً في الشوارع
فمطلع الشهر الماضي ألقت أجهزة الأمن المغربية، القبض على سائق تاكسي، بعد أن انتهك حظر التجوال المفروض لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد وتجول عاريًا في الشوارع، وأوقف السائق البالغ من العمر 32 سنة، رهن الاعتقال بالسجن المحلي بالمغرب، لإحالتهم إلى المحاكمة بتهمة الإخلال بالحياء العلني بالشارع العام، ومخالفة الطوارئ، واستهلاك مادة مخدرة.

وأضحت تقارير الشرطة أن السائق أصيب بنوبة اكتئاب بسبب الحجر الصحي المفروض لمواجهة تفشي وباء كورونا، وتوجهه إلى جماعة سيدي يحيى زعير، مجردا من ملابسه، وفي التفاصيل فقد ضبطت قوات الأمن بمنطقة "سيدي يحيى زعير"، السائق مجردًا من جميع ثيابه، في حالة غير طبيعية، يتسكع وسط الأزقة، وبعد اقتياده، أكد أنه لا يدري ما وقع له، بعدما توجه من بيته وسط تمارة نحو سيدي يحيى زعير

وقال السائق في التحقيقات أن جلوسه بالبيت، بعد توقف سيارات الأجرة عن العمل، تطبيقًا لإجراءات الحجر الصحي لمواجهة تفشي وباء كورونا، وإحساسه بالاكتئاب، دفعاه لتناول مادة مخدرة، والخروج إلى الشارع العام وتشغيل سيارته، ثم التجرد من جميع ملابسه، تاركًا السيارة بضواحي تامسنا.


كيف تغلب على الاكتئاب؟

وتشير دراسة حديثة من الدورية الطبية "ذا لانسيت"، إلى أن التأثير النفسي للحجر الصحي يمكن أن يكون كبيرا جدا، مما قد يؤدي إلى مشاكل في الصحة العقلية وقد يؤدي للاكتئاب، ووجد تقرير "ذا لانسيت" أن احتمالات التأثير على الصحة العقلية يمكن أن تتأجج بسبب الضغوطات المرتبطة بالحجر الصحي، مثل مخاوف الإصابة بالفيروس، والإحباط، والملل، وعدم الحصول على الإمدادات الطبية الكافية، ونقص المعلومات، والخسائر المالية، ومخاوف الشعور بالعار في حال الإصابة.

1-1334526

ووضع التقرير خطة للتغلب على الاكتئاب من بينها.

صنع روتينا معينا

غير ملابسك صباحا، استحم، وضع لائحة بالمهمات التي تريد تنفيذها خلال اليوم. هذا الأمر سيخلق جوا من الفعالية والأجواء الروتينية التي كنت تتبعها في الأيام العادية.

قسم يومك

قسم يومك لأجزاء، وفقا للمهمات التي عليك تنفيذها.

اهتم بجسدك

احرص على تناول الطعام الصحي، خذ قسطا كافيا من النوم، ومارس الرياضة يوميا

ساعد الآخرين

إن لم تحن مجبرا على البقاء في المنزل طول اليوم، اعرض المساعدة على كبار السن، لإحضار المشتريات لهم، أو في إنجاز المهمات الضرورية لهم.


ابق على اتصال

استخدم التكنولوجيا بشكل كبير وابق على اتصال مع عائلتك وأصدقاءك وزملاء العمل، بالمحادثات الهاتفية اليومية، أو باستخدام الرسائل النصية.

قلل من الأخبار

احرص على الحصول على المعلومات المهمة حول الفيروس، من المصادر الموثوقة، ولكن ابتعد عن الأخبار الكثيرة التي تتداولها وسائل التواصل الاجتماعي.

جهز المعدات الطبية

احرص على وجود كميات كافية من أدويتك الضرورية، وجهز نفسك بإحضار كميات كافية من المعقمات والكمامات.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق