بعد حقنها بـ«بلازما المتعافين».. تعرف على الحالة الصحية لرجاء الجداوي

الإثنين، 08 يونيو 2020 04:13 م
بعد حقنها بـ«بلازما المتعافين».. تعرف على الحالة الصحية لرجاء الجداوي
الفنانة الكبيرة رجاء الجداوى

قال الدكتور محمد خالد، نائب مدير مستشفى أبو خليفة للعزل الصحى بالإسماعيلية، ومدير العناية بمستشفيات الإسماعيلية، إنه تابع قبل قليل الحالة الصحية للفنانة الكبيرة رجاء الجداوى، والتى تتواجد بالعناية بالدور الأول بالمستشفى، مشيرًا إلى أن حالتها مستقرة، وفى انتظار تطور حالتها الصحية إلى الأفضل عقب حقنها بمصل البلازما حسب بروتوكول اللجنة العلمية المشرفة على علاج مصابى فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، بوزارة الصحة والسكان.

وأضاف، الدكتور محمد خالد، فى تصريحات خاصة، والذى يتابع الحالة الصحية لمصابى كورونا بمستشفى أبو خليفة ومستشفى الصدر بالإسماعيلية، وهما مستشفيى العزل بالمحافظة حتى الآن، أن الفنانة رجاء الجداوى، لم يطرأ عليها أى جديد، وفى انتظار تحسن حالتها الصحية، مشيرًا إلى أن الفريق الطبى لم يفكر فى إجراء مسحة طبية فى الوقت الحالى لها، لحين استقرار حالتها الصحية وخروجها من الرعاية.
 
وأكد نائب مدير مستشفى أبو خليفة للعزل الصحى بالإسماعيلية أن الفنانة رجاء الجداوى، ما زالت داخل الرعاية فى الدور الأول للمستشفى، وحصلت على حقن البلازما، وما زالت على جهازCPAP ، ودرجة حرارتها 37 درجة، ونسبة الأكسجين فى الدم 97، والضغط والنبض مستقريين، ولا يستطيع أى طبيب تحديد وقت خروجها من الرعاية.
 
وقضت الفنانة الكبيرة رجاء الجداوى، 16 يوما، داخل العزل الصحى لمستشفى أبو خليفة فى الإسماعيلية، عقب إصابتها بفيروس كورونا المستجد، يوم 27 رمضان الماضى، بعد انتهاء تصوير مسلسل "لعبة النسيان" الذى أذيع فى رمضان الماضى، ودخلت العزل ليلة عيد الفطر المبارك.
 
وصاحب دخول الفنانة الكبيرة رجاء الجداوى، العزل الصحى بالإسماعيلية، شائعات كثيرة كل ساعة على السوشيال ميديا، وهو ما أزعج أسرتها كثيرًا، التى طالبت مروجى الشائعات بالدعاء لها بدلًا من نشر وترويج الشائعات التى أثرت على نفسية وصحة الفنانة الكبيرة داخل العزل الصحى.
 
كانت رجاء الجداوى قد دخلت العناية المركزة، بعد شعورها بضيق فى التنفس، وصداع، وهبوط، وعدم القدرة عن التنفس بشكل جيد، وكانت حالتها ليست خطرة، واحتاجت إلى "ماسك أكسجين"، ومساء الأربعاء الماضى، تم وضعها على جهازCPAP ، ولم تصل لمرحلة احتياجها لجهاز تنفس صناعى.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا