الكهرباء: 70 ألف طلب لتركيب العدادات الكودية.. ودراسة لفتح مرحلة ثانية في سبتمبر

الإثنين، 13 يوليه 2020 11:20 ص
الكهرباء: 70 ألف طلب لتركيب العدادات الكودية.. ودراسة لفتح مرحلة ثانية في سبتمبر
عدادات كودية

شهدت وزراة الكهرباء على مدار الأيام الماضية إقبالا من المواطنين لتركيب العدادات الكودية وتوصيل التيار الكهربائي بالمناطق العشوائية المخالفة وهو القرار الذي لاقى ترحيبًا كبيرًا من المواطنين لإنهاء الأزمات التي كانت تتم من خلال نظام الممارسة وتقليل القضايا عليهم، وتنتهي المرحلة الأولى من تلقي طلبات التقديم في منتصف شهر أغسطس المقبل.
 
وفي إطار الإقبال على التقديم للعدادات الكودية من خلال منصة الوزارة الإلكترونية فإن هناك اتجاة لفتح مرحلة ثانية لاستمرار تلقي طلبات التقديم لمدة شهر آخر من أجل منح المواطنين فرصة لتقنين أوضاعهم وأيضا من أجل السيطرة على العشوائية في تركيب عدادات الكهرباء والتخلص من النظام القديم.
 
وتلقت الوزارة من خلال المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء الذكية ما يزيد عن 70 ألف طلب لتركيب العداد الكودي نظرًا لأهميته في احتساب القيمة الفعلية للاستهلاك من خلال شحن الكارت بقيمة محددة بدلًا من نظام الممارسة الذي يتطلب دفع مبالغ كبيرة دون استهلاك حقيقي، كما أنه سيتم تقديم كافة الأوراق والرسوم المالية وكافة الإجراءات إلكترونيا، ولن يتم السماح بتلقي الطلبات من خلال شركات توزيع الكهرباء، لمنع تكدس وزحام المواطنين، لتجنب الاختلاط وانتشار فيروس كورونا المستجد.
 
وكشفت وزارة الكهرباء أن العدادات الكودية لن تكون سند ملكية أو سند قانوني للمخالفين، وإنما هي مجرد آلية لتحصيل الاستهلاك الفعلي للطاقة الكهربائية من المخالفين، لحين تقنين أوضاعهم مع أجهزة المحليات بالطرق التي تحددها الدولة.
 
وأوضحت أن القواعد الجديدة تضمنت أن يكون تركيب العداد الكودي بصورة مؤقتة لحين توفيق الوضع القانوني للمبنى، وفقاً لقانون التصالح أو تنفيذ قرار الإزالة الصادرة للمبنى المخالف، ويتم بناء على ذلك رفع العداد الكودي، فالقواعد نصت على أن تركيب العداد الكودي لا يمنح أية حقوق قانونية للمخالف بشأن المبنى، ولا يجوز الاستناد إليه لترتيب أية حقوق في هذا الشأن.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق