التنمر يلاحق نجوم الكرة.. خطوبة ابنة الحضري وحجاب ليلى السولية و«دع القوس مفتوح»

الخميس، 27 أغسطس 2020 10:40 ص
التنمر يلاحق نجوم الكرة.. خطوبة ابنة الحضري وحجاب ليلى السولية و«دع القوس مفتوح»

لطالما لاحقت ضريبة الشهرة نجوم كرة القدم، لكن هذا ليس مبررا لحملات التنمر التي تلاحق أفراد أسرهم، وتؤثر على حياتهم، آخر هؤلاء النجوم كان عصام الحضرى حارس مرمى المنتخب السابق، ومن قبله شيكابالا، وعمرو السولية، وكذلك علي غزال.
 
وفقا لتفاصيل الأحداث، وقع الحضري ضحية جديدة للتنمر على وسائل التواصل الاجتماعي بعد أن أعلن خطوبة ابنته شاهنده، ونشر صور من حفل خطوبتها مع خطيبها ووجه لها التهنئة، إلا أن التعليقات الساخرة نالت من عصام الحضري وابنته بسبب فستان خطوبتها ، ورد الحضري، حارس منتخب مصر والأهلي والزمالك سابقا، على تعرضه وابنته للتنمر بمشاركة صوره اليومية من التدريبات الرياضية الشاقة التي يخوضها للحفاظ على لياقته البدنية، ووجه رسالة شديدة القوة على حسابه بموقع "تويتر"، قائلا: " قد يجرحك كلام أحد السفهاء.. لكن تذكر أن الصواعق لا تضرب إلا القمم".
 
شيكابالا 
 
تعرض محمود عبد الرزاق شيكابالا صانع ألعاب الزمالك، لحملة من العنصرية والتنمر بعدما نشر صورة له رفقة زوجته ونجله آدم احتفالا بعيد الفطر المبارك عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي انستجرام، معلقا: "عيد سعيد"، وتعرض بعدها لعاصفة من الشتائم والاهانات.
 
عمرو السولية 
 
نشر عمرو السولية صورا برفقة ابنته ليلى من جلسة تصويرية، لاقت تفاعلا كبيرا من المتابعين على المنصة الاجتماعية، وزعم البعض أن ملابس ابنته ليلى التى تبلغ من العمر 3 سنوات غير محترمة، ليرد اللاعب: "ليلى بنتي عندها ٣ سنين و نص (لسه قالعة البامبرز من كام شهر) الكلام ده بيتقال على طفلة !! ايه اللي يخلى (بني آدم) خنزير ممكن يبص على لبس طفلة ويركز غير أنه فعلاً خنزير ؟! ايه المرض ده !". وأضاف السولية، "دول اللي لما بيكبروا بيكونوا مغتصبين ومتحرشين واللي بنخاف على بناتنا وأهلنا ينزلوا الشارع عشان ميتعرضوش لأذاهم، اتمنى الشيوخ اللي بيبرروا للتحرش و لبس البنت يكونوا مبسوطين دلوقتى و هما شايفين اللي بيحصل".
 
وتابع، "قررت اتقدم ببلاغات لأصحاب الكومنتات دى عشان اللي زى دول مينفعش يكبروا وسطنا قررت احمي بناتي اللي لسه مشافوش الدنيا وللأسف خايف عليهم يشوفوا كمية القرف و الاشمئزاز ده ".
 
على غزال 
 
تعرض اللاعب المصرى على غزال، لاعب نادى فانكوفر الأمريكى لموجة تعليقات ساخرة بسبب اختلاف لون بشرته عن ابنته الصغيرة، وذلك بعد نشره صورة له معها احتفالا بعيد ميلادها.
 
وكانت ردود الأفعال عكس ما توقع فبدلا من التهانى والأمنيات بحياة سعيدة لابنته تقابل بموجة من العنصرية غير المبررة، وقابل غزال ذلك بتعليق قوى على حسابه بموقع التدوينات القصيرة "تويتر"، وكتب على: "الحقيقة أنا مش بزعل من أى تعليقات نظراً لأن عقول الناس مش زى بعض لكن للأسف اللى يزعل أن العنصرية اللى قابلتها فى مصر أسوأ من كل الفترة اللى عشتها برة مصر اللى تكاد تكون منعدمة من الأساس! أسف إنما دى حقيقة".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا