قطر مأوى الإرهاب.. الدوحة تمول حركات لجان الإخوان المسلحة

الخميس، 17 سبتمبر 2020 02:26 م
قطر مأوى الإرهاب.. الدوحة تمول حركات لجان الإخوان المسلحة

دأبت قطر علي تمويل الجماعات الإرهابية المسلحة من أجل تحقيق أهدافها وخدمة مصالحها الخاصة داخل المنطقة بهدم استقرارالدول وإحداث قلقلة في الدول العربية وتأكيد سلطتها على منطقة الشرق الأوسط.
 
وكشف مرصد الإرهاب التابع للتنمية وحقوق الإنسان بمصر، أن جماعة الإخوان الإرهابية أسست  13 حركة نفذت عمليات إرهابية في مصر خلال الفترة من ‏‏2013 إلى 2019.‏ وتتولي قطر تمويل ورعاية ‏ودعم ذلك التنظيم ‏الإرهابي وتؤوى على أراضيها قيادات وعناصر الجماعة المطلوبين أمام ‏القضاء ‏المصري، لارتكابها جرائم إرهابية تسببت في سقوط ضحايا من المدنيين الأبرياء. 
 
وعقب فض اعتصام رابعة المسلح، أسس تنظيم الجماعة لجانا نوعية ضمت حركات مسلحة عديدة، مثل حركة حسم، وحركة لواء الثورة، وكتائب حلوان، وكتائب الفرقان، وكتائب أنصار الشريعة فى أرض الكنانة، وأجناد مصر، وحركة مجهولون، وحركة العقاب الثوري، وحركة المقاومة الشعبية، وحركة إعدام، ولجان العمليات النوعية.
 
وأشعلت تلك الحركات الحرائق، ومارست عمليات التخريب ‏والتفجير، ‏عبر استخدام العبوات الناسفة، والسيارات المفخخة، إضافة إلى تنفيذ الاغتيالات ضد ‏رموز المجتمع ‏المصري، واستهدفت المدنيين والعسكريين، تحت لافتة إقامة مشروع ‏دولة الخلافة.‏ وكشف تقرير نشره موقع ميدل إيست، عن أن قطر قامت بتوزيع مئات الملايين من الدولارات على الجماعات المتطرفة والمنظمات الإرهابية من خلال جمعياتها الخيرية لدعم وتنفيذ أي مخططات إرهابية في المنطقة ومصر.
 
وأضاف التقرير أن مصر، والسعودية والإمارات والبحرين قامت بفرض مقاطعة سياسية واقتصادية على قطر في يونيو عام 2017، ردًا منها على تبني قطر الإرهاب والجماعات المسلحة بهدف إحداث قلقلة في الدول العربية وتأكيد سلطتها على منطقة الشرق الأوسط.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

على هامش الجريمة

على هامش الجريمة

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 03:27 ص