ضيف الجزيرة الدائم.. كيف ينفذ محمد علي خطة مخابرات قطر لإسقاط مصر؟

السبت، 19 سبتمبر 2020 03:52 م
ضيف الجزيرة الدائم.. كيف ينفذ محمد علي خطة مخابرات قطر لإسقاط مصر؟
المقاول الهارب محمد علي
دينا الحسيني

غضت قناة الجزيرة القطرية وجهها عن ملايين المصريين الذين نزلوا إلى الشوارع  في 30 يونيو مطالبين بعزل محمد مرسي العياط وإقصاء جماعة الإخوان الأرهابية عن المشهد السياسي في مصر، وأزاحت حكم مكتب الإرشاد، الأحداث وقتها لم تخدم حلفاءها ولم تكن في مصلحتهم، في ساعات هوت الجماعة وانتصرت إرادة الشعب، بحثت الجزيرة عن مشاهد لتضعها في سياق الفوضى أو ما شابه لكن مشهد الإخوان كان ضبابيا حتى طردهم الشعب.
 
bbff7ecc04366fc7e551de70c48b687a.jpg&w=700&q=90&
 
وما إن ظهر المقاول الهارب محمد علي بفيديوهات «المظلومية» العام الماضي مدعياً علي المؤسسة العسكرية بأفظع التهم، إلا وألتقفتة المخابرات القطرية ، ووظفت قناة الجزيرة شاشاتها حتي الناظقة باللغة الأنجليزية لبث فيديوهات المقاول الهارب، ومن ثم سارعت بإستضافتة في كافة نشراتها  وبرامجها الحوارية، وروجت لدعواتة التحريضية بالنزول للشوارع والميادين لعودة مصر لمشهد فوضي 2011، حيث إقتحام السجون وتهريب بعناصر جماعة الإخوان المحبوسين علي خلفية قضايا إرهابية طالت الأبرياء من المدنيين قبل أن تطال يد الغدر رجال الجيش والشرطة، إلا أن المصريين كانوا أكثر وعياً وتنبهوا لما يحاك ضد وطنهم من مخططات هدامة، ووقفوا لهذا المقاول الهارب ولقنوه درساً قاسياً في الوطنية.
 
الجزيرخ
 
 
إلا أن المشاهد تعيد نفسها اليوم وتتكرر لتفتح قناة الجزيرة مصرعيها مجدداً لحوارات المقاول الهارب محمد علي الذي ينفذ اليوم مخطط محابرات قطر لإسقاط مصر، حيث لم يعد يظهر مطالباً بأموالة التي أدعي نهبها أثناء عملة مع القوات المسلحة ، وعلي ما يبدو أنه تناسي هذه المظلومية، ليطل علينا عبر الجزير القطرية متحدثاً بلسان جماعة الإخوان الإرهابية ناطقاً شعاراتهم ، متفوهاً بأكاذيبهم، فالسيناريو المخابرات المرسوم من داخل القصر الأميري بالدوحة لا يسير وفقاً لأهواء من وضعا، حيث فشل المقاول الهارب في في إقناع المصريين بالخيانة وبيع الوطن وهدمه.
من يطالع حواارت الهارب محمد علي علي قنوات الجزيرة الأيام الماضية يجد أن الصورة كفيلة بإرجاع مشاهد الجزيرة التي لعبت عليها في مصر، منذ 2011، رسائل وأرقام مخصصة للمشاركة في المخطط، دعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي بلجان إلكترونية لصبغ المشهد كالعادة بالشعبوية أمام العالم، قبل الاستعانة بأسماء هربت إلى الخارج مثل المدعو مسعد أبو فجر، ليكمل مشهد الهجوم على الجيش المصري وقياداته.
 
1
 
 
 الجزيرة أحد أكثر المنابر الإعلامية التي يعتمد عليها التنظيمات الإرهابية من أجل الترويج لنشاطها وتلميع قياداتها، واستضافة عناصرها، ضمن مخطط استهداف مصر أثبتت ارتباطها المباشر بالأعمال الإرهابية التي شهدتها مصر، القناة القطرية دائما ما كانت تحتفى بالعمليات الإرهابية التي تنفذها هذه الجماعات المتطرفة، بل وتستضيفهم عبر شاشاتها، وتنشر فيديوهاتهم، الأمر الذي يزيل أي التباس عن حقيقة العلاقة الوثيقة بين الفضائية القطرية والتنظيمات الإرهابية.
 
فلا أحد ينكر أن  قناة الجزيرة القطرية هي أكثر داعماً للإرهابيين في المنطقة العربية، حيث توفر الغطاء الإعلامي المحترف لعملياتهم وتحمل في تغطياتها السم فدائما ما تبرر أفعال الإرهابيين وتلق باللائمة على الضحايا ، بل تصور دائما وأبدا رد فعل الدولة النظامية على الإرهابيين على انه اعتداء على المواطنين العزل وعلى الأبرياء، كما تعد الجزيرة منبرا إعلاميا لهم لعرض وجهات نظرهم المغلوطة ونشرها بمهارة شديدة في أوساط الجماهير العربية.
 
 
119023780_380466450003555_9048105348484897647_n
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

مسجل خطر!

مسجل خطر!

السبت، 17 أكتوبر 2020 06:00 م