بين أحد قيادات الإخوان بالفيوم وأحد العناصر بالشرقية.. مكالمة مسربة تكشف اعتراض عناصر الجماعة على قرارات إبراهيم منير

الجمعة، 25 سبتمبر 2020 11:49 م
بين أحد قيادات الإخوان بالفيوم وأحد العناصر بالشرقية.. مكالمة مسربة تكشف اعتراض عناصر الجماعة على قرارات إبراهيم منير
مكالمة مسربة

عرض الإعلامى عمرو أديب، مكالمة مسربة بين أحد قيادات تنظيم الإخوان الإرهابى في الفيوم وأحد العناصر بالشرقية، وكشفت المكالمة التي عرضها أديب، خلال برنامجه "الحكاية"، على فضائية "MBC مصر"، اعتراض عناصر جماعة الإخوان والعناصر الإرهابية على قرارات إبراهيم منير.

وكانت المكالمة كالتالى:
 
- هااا بدأ الغيث أهو.. الناس ابتدت تحس بالأمور، جت على بيوت الناس.
 
- بدأ الغيث يا شيخنا ولكن برضو يعنى أنا سعيد زيك بالحراك الأخير ده بس يعنى يا شيخنا أنا برضو مش متفائل.
 
- لالالالا الأمور إن شاء الله تكون.. خير خير إن شاء الله بداية، بس عاوزين قيادة الناس تلتف حواليها تقود الأمور.
 
- يا شيخنا طب هو القيادة اللى موجودة دلوقتى هي دى اللى الناس هتلتف حواليها؟.
 
- بس أنا ليا رأى في الموضوع ده، لو أن قطة أسميت مرشدا لاتبعتها غامض العين.. لن نفتش في النوايا لكن محتاجين شخصية أقوى يعنى بكتير حد يلحقنا.محتاجين شخصية ليها ولاء أكثر من كده يا شيخنا.
 
- صحيح صحيح صحيح.. لن نفتش في النوايا طبعا أخ إبراهيم يعنى أيا كان ولكن أعزك الله يعنى مش عارف إزاى متخيلين الحقيقة أنا لا أخفيك سرا يعنى الترشيحات دى.
 
- شيخنا أنت تعلم مدى محبتك ومعزتك.حبيبي حبيبي حبيبي. العفو العفو.. أنا من ساعة الموضوع ده يا شيخنا أنا والله النوم ما بيجى في عينى.
 
- لا اطمئن حبيبي اطمئن، ولكن يعنى لا أخفيك سرا يعنى الترشيحات خصوصا في حالة التفكك اللى احنا فيه محتاجين شخصية أقوى من كده تلمنا حواليها الأخ إبراهيم منير أعزه الله، له مش عاويز أول ولكن سوابق بسببها حصلت انشقاقات كتير في الجماعة يعنى موقف الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح لما كان هينزل قبل ما الجماعة ترشح الدكتور مرسى.
 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا