هيستريا إخوانية من صفعة الشركة المتحدة.. إعلامي أخواني يعترف بـ "قفا" فيديو نزلة السمان المفبرك

السبت، 26 سبتمبر 2020 11:13 م
هيستريا إخوانية من صفعة الشركة المتحدة.. إعلامي أخواني يعترف بـ "قفا" فيديو نزلة السمان المفبرك
خالد صلاح

حالة من الارتباك النفسي ارتابت الجماعة الإرهابية، بعد الفخ الكبير الذي انجرف إليه مذيعيها الهاربين الذين انساقوا وراء "فيديو نزلة السمان"، الذي أعدته الشركة المتحدة لتصوير مظاهرة "مفبركة" في منطقة نزلة السمان وقامت بإرساله لقناة الجزيرة الإخوانية والتي قامت بدورها بنشره بدون البحث أو التدقيق كعادتها من أجل إثارة الفوضى.
 
 
ووفقاً للأطباء النفسيين فأن تعريف الصدمة النفسية هو "تنشأ نتيجة التعرض لمواقف مرعبة أو حدث مؤلم"، وهي الحالة التي تتملك عدد كبير من قيادات الجماعة الإرهابية في تلك اللحظة بعد الفيديو المفبرك الذي أعدته "الشركة المتحدة" في منطقة نزلة السمان.
 
تسعي الجماعة الإرهابية على مدار الأيام الماضية إلى إعادة نشر مقاطع فيديو مفبركة وقديمة للترويج بوجود أعمال شغب في عدد من المحافظات المصرية من أجل تنفيذ مخططاتها لهدم الدولة المصرية، وهو ما انقلب عليها بعد وقوعها في فخ "فيديو نزلة السمان" الذي كان بمثابة القشة التي قطمت ظهر البعير لفضح مخططات الجماعة الإرهابية التي تقام على فيديوهات "مفبركة".

وتتوالى صدمات إعلامي ومذيعي الجماعة الإرهابية في رد الفعل على الفيديو المفبرك، وسرعان ما انهار الإعلامي الإخواني سامي كمال الدين، الذي كان من أوائل من ابتعلوا الفخ ونشر "فيديو نزلة السمان المفبرك" عبر حسابه بدون التدقيق وراء المصداقية الإعلامية التي يتحتم عليه اتباعها، وقام بكتابة عنوان "عاجل متظاهرون في نزلة السمان في القاهرة يطالبون برحيل السيسي".

سامي كمال الدين يبتلع الفخ

وواصل الإعلامي الإخواني ابتلاع الطعم والفخ الذي أعدته الشركة المتحدة بفيديو "نزلة السمان المفبرك"، وكتب تعليق عبر منشور عبر الصفحة الرسمية لجريدة اليوم السابع بموقع فيس بوك في منتصف الحلقة التي اذاعها الإعلامي والكاتب خالد صلاح رئيس تحرير الجريدة والإعلامي يوسف الحسيني، والتي كانت لم تكشف عن فخها بعد، قائلاً "أحيي اللعبة الحلوة، بس متأخر قوي يا خلود، الكلام ده كان يمشي من يوم 20 خلاص الجهور انصرف عنكم في التغطية وكلام يوسف الحسيني صح".

تعليق سامي كمال الدين قبل الصدمة

وسرعان ما أعلن الكاتب الصحفي خالد صلاح عن الفخ الكبير الذي ابتلعه إعلامي ومذيعي الأخوان، وبعد ساعات من الصدمة حاول الإعلامي الاخواني الخروج من مأزق "الفخ" وعاد ونشر الفيديو ليعترف بخطأة وخطأ الإعلام الإرهابي، وكتب قائلاً "هذه المظاهرة صورتها الشركة المتحدة والمخابرات الحربية من خلال كومبارس وممثلين، وارسلتها، ونشرتها بكل أسف جميع المواقع والقنوات خارج مصر وأنا ايضاً، لذا أعتذر عن نشرها هنا".

سامي كمال الدين يعتذر عن فخ الشركة المتحدة

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا