"شجار بين أهل طفل والطاقم الطبي".. رئيس جامعة القاهرة يوجه بالتحقيق في فيديو قصر العيني المتداول

الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020 10:00 ص
"شجار بين أهل طفل والطاقم الطبي".. رئيس جامعة القاهرة يوجه بالتحقيق في فيديو قصر العيني المتداول
الفيديو المتداول

على مدار الساعات الماضية تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو شجار بين عائلة طفل والطاقم الطبى بالقصر العينى، بعدما اتهم أهالي الطفل الطاقم الطبي بالإهمال في التعامل مع ابنهم.

في بيان أوضح الدكتور أحمد طه مدير عام المستشفيات أن الطفل وصل إلي طوارئ قصر العيني منذ أيام مصابا بحروق فى أماكن متفرقة بالجزء الأسفل من جسده، وتلقى الطفل الإسعافات اللازمة وتم التعامل مع الحروق بالعلاج التحفظى لعدة أيام حتي استقرت حالته تماماً وقاربت الحروق على الالتئام التام، وقرر له الطبيب المعالج الخروج من المستشفى لاستكمال العلاج تجنباً لحدوث أى تلوث ميكروبى للجروح بسبب طول بقائه بالمستشفى، ولكن أهل الطفل المريض رفضوا الخروج من المستشفى، واصطحبته والدته إلى دورة المياه وجردته من ملابسه وسكبت عليه الماء معتقدة أنها بذلك تنظف القشور المغطية لمكان الحروق، الأمر الذى أثار الأطباء وهيئة التمريض بسبب سوء تصرف الأم، الذي من شأنه الحاق الضرر بالطفل.

وأضاف الدكتور أحمد طه أن الجميع قد فوجئ بتهجم الأهل على الطاقم الطبي، ما دعاهم لاستدعاء أفراد الأمن للسيطرة على الموقف.. ثم قام الطبيب المعالج بإجراء الغيار المناسب للطفل، وخرج بعدها الطفل من المستشفى بعد أن قام الطبيب بشرح كيفية التعامل مع أثار الحروق لأسرته لحين تمام الالتئام.

ومن ناحية أخرى، صرح الدكتور محمود علم الدين المتحدث الرسمى لجامعة القاهرة بأن الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة قد وجه فور اطلاعه على وقائع ما حدث ومشاهدته للفيديو وجه إدارة مستشفى قصر العيني بإجراء تحقيق شامل فى الوقائع التي تضمنها الفيديو واتخاذ الإجراءات القانونية والإدارية الملائمة، مؤكدا على حرص جامعة القاهرة علي توفير الرعاية الطبية للمترددين علي مستشفياتها في إطار من الاحترام والتقدير الذى يتناسب مع مهنة الطب كمهنة إنسانية في المقام الأول ولها ووفارها وهيبتها وكذلك مكانة وتاريخ جامعة القاهرة ومدرستها الطبية العريقة.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا