تغطية انتخابات النواب.. مهنية الإعلام المصري تهزم فبركة الجزيرة وأخواتها (صور)

الإثنين، 26 أكتوبر 2020 09:01 م
تغطية انتخابات النواب.. مهنية الإعلام المصري تهزم فبركة الجزيرة وأخواتها (صور)
جانب من تغطية إكسترا نيوز
دينا الحسيني

في وقت بثت فيه قناة الجزيرة القطرية وحلفاؤها التابعين لإعلام التنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية من تركيا ولندن، الأكاذيب والشائعات والفيديوهات المفبركة بشأن سير العملية الانتخابية لمجلس النواب 2020، التي جرت على مدار يومين في 14 محافظة كمرحلة أولى، كان الإعلام المصري الوطني حاضرا في المشهد وبقوة، بعد أن أفرد مساحات واسعة لتغطية إعلامية محترفة لهذا الحدث، ناقلا في الوقت ذاته كل ما يخص العملية الانتخابية بنزاهة وشفافية بداية من فتح اللجان مرورا بالتصويت، وختاماً بعملية فرز صناديق الاقتراع.

في البداية، حاول إعلام جماعة الإخوان الإرهابية، اختطاف مشاهد العُرس الديمقراطي وإقبال المصريين على لجان الاقتراع لاختيار من يمثلهم تحت قبة البرلمان، ببث مواد إعلامية «مسمومة»، يكتنفها التضليل والكذب، إذ نفذت الجزيرة القطرية وقنوات «الشرق» و«مكملين» الإخوانية، إضافة إلى الأذرع الإعلامية الأخرى المحسوبة على التنظيم الإرهابي، الخطة الشيطانية التي وضعها إبراهيم منير القائم بأعمال مرشد الإرهابية، والتي كلف بها عزام التميمي مسئول الاتصال بين التنظيم وإعلامه الفاشل.

أكستراااا

خطة الإخوان للتشوية علي نزاهة التصويت في انتخابات النواب 2020 شملت ثلاث مراحل بدأت باستغلال الظرف التاريخي الذي يمر به العالم، وهو انتشار جائحة كورونا، وقاموا بتحريض المواطنين على مقاطعة الانتخابات وعدم التصويت، مع بث الزعر بين صفوف المواطنين عبر نشر أخبار مغلوطة حول ارتفاع وهمي لأعداد الإصابات والوفيات بسبب تفشي كورونا.

المرحلة التانية، كانت تتضمن التشكيك في جدوى الانتخابات ومغزاها وأهدافها السياسية واستحقاقاتها الدستورية، بينما المرحلة الأخيرة كانت فبركة فيديوهات تؤكد ما سبق وبثوه من شائعات في المرحلتين الأولى والثانية، حيث وصل بهم الأمر إلى بث فيديو كاذب ادعوا من خلالة تقديم رشاوى انتخابية على الناخبين بإحدى لجان القاهرة، ولم يكلفوا أنفسهم العناء في البحث عن محافظات المرحلة الأولى، حيث لم تكن القاهرة من بين تلك المحافظات كما زعموا، وحينما كشفهم الإعلام المصري بمهنيته، قاموا بعد 17 ساعة من نشر الفيديو بتعديله من لجان القاهرة إلى لجان الجيزة لحبك دراما الكذب والفبركة.

الجزيرة

كل هذا لم يكن ممكن ضحضه إعلاميا إلا بمنهج إعلامي يتبني المهنية والمصداقية فكانت تغطية القنوات المصرية المختلفة بداية من التلفزيون المصري، مرورا بإكسترا نيوز الإخبارية، وختاما القنوات الإخبارية، المتخصصة التي شملت تغطيتها في برامجها حدث الانتخابات، إذ نجحت القنوات المصرية بجانب الصحف القومية والخاصة، في تغطية الحدث المهم الذي كان محط أنظار العالم بمهنية سواء في النقل المباشر والحي من كل المحافظات التي جرت بها الانتخابات، أو من خلال نشر شبكة مراسلين غطت كل اللجان، وحتي الفرز الذي كان ينقل علي الهواء مباشرة من داخل اللجان، وانطلاقا من المهنية، إلتزم الإعلام المصري ببث الأخبار المتعلقة بضبط متورطين في تقديم رشاوى انتخابية كان من بينها تورط المرشحة مي محمود في توزيع رشاوى على الناخبين بالإسكندرية، ونقل إعترافات المتهمين المقبوض عليهم بمعرفة رجال الأمن، الذين أكدوا حصولهم على مبالغ مالية من المرشحة بلغت 70 ألف جنيه لتوزيعها على الناخبين لشراء الأصوات.

رشاوي
 
ON
 
الفرز
 
القناة الاولي
 
صدي البلد
DMC
 
CBC

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

على هامش الجريمة

على هامش الجريمة

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 03:27 ص