القبض على والدة طالب رفضت ارتداء الكمامة في اجتماع «أولياء أمور» داخل مدرسة

الأحد، 15 نوفمبر 2020 07:48 م
القبض على والدة طالب رفضت ارتداء الكمامة في اجتماع «أولياء أمور» داخل مدرسة

باتت المشاجرات بين الأفراد في المطاعم والسوبر ماركت وعلى متن الطائرات أمرا عاديا بسبب رفض مجموعة من الناس ارتداء الكمامات فى ظل الإجراءات المتبعة للوقاية من فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، إلا أن تلك الحوداث اتخذت منحنى آخر، حيث ألقى القبض على أم  من وولاية فلوريدا الامريكية لرفضها ارتداء الكمامة بعد اجتماع مجلس إدارة المدرسة المقرر لمناقشة ما إذا كان يجب على الطلاب الاستمرار في ارتداء أغطية الوجه داخل الفصل الدراسي.

 

وذكرت جريدة الديلى ميل البريطانية، أنه تم تقييد يدي كاري تورنر، البالغة من العمر 40 عامًا ، أمام طفليها في مقر مدرسة مقاطعة بينيلاس ، قبل احتجازها واتهامها بالتعدى على ممتلكات الغير بعد تحذيرها، والسلوك غير المنضبط وضرب ضابط إنفاذ القانون.

القبض على أم رفضت ارتداء الكمامة خلال اجتماع أولياء الأمور بمدرسة فى أمريكا  (1)
 
ويُظهر مقطع فيديو تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي ابنتها وهي تصرخ أثناء مشاهد والدتها تحتجز من قبل ضابط، وقالت:"هذا هى أمي"، وقبل اعتقالها، كانت تورنر واحدة من 25 من الآباء الذين حضروا اجتماع مجلس الإدارة للتعبير عن معارضتها لأقنعة الوجه.

القبض على أم رفضت ارتداء الكمامة خلال اجتماع أولياء الأمور بمدرسة فى أمريكا  (3)

ووفقًا لصحيفة تامبا باي تايمز، كان لدى مدارس مقاطعة بينيلاس اتفاق بضرورة ارتداء الكمامات على مدار الأشهر العديدة الماضية، وتم عقد اجتماع لمناقشة ما إذا كان سيتم تمديد هذا الأمر وخلال المناقشات، قارن أحد الوالدين المعنيين تغطية الوجه بأحد أشكال التعذيب.

القبض على أم رفضت ارتداء الكمامة خلال اجتماع أولياء الأمور بمدرسة فى أمريكا  (2)

وظهرت الأم في مقطع فيديو تم تصويره أثناء الاجتماع تتحدث إلى المسؤولين وهي تقف عند الميكروفون مع ابنتها وكان كلاهما يغطى أنوفهم وأفواههم في ذلك الوقت، ومع ذلك، فشلت تيرنر وغيرها من مناهضي ارتداء الكمامة في إقناع مجلس المدرسة بآرائهم، حيث صوت المسؤولون بنسبة 4 إلى1 لتمديد تفويض ارتداء الكمامة لمدة ثلاثة أشهر أخرى على الأقل بسبب جائحة فيروس كورونا.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا