الزيادة السكانية خطر يهدد التنمية.. الأرقام تكشف «3 مواليد كل دقيقة»

الجمعة، 04 ديسمبر 2020 12:28 م
الزيادة السكانية خطر يهدد التنمية.. الأرقام تكشف «3 مواليد كل دقيقة»
الزيادة السكانية

حذر الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء، في لقاءات سابقة من خطورة الزيادة السكانية والتأكيد على مدى أهمية تنظيم الأسرة خاصة وأنها ما زالت تمثل عائقا كبيرا للدولة المصرية فى مسيرة التنمية والتقدم.
 
وقال "التحدى الحقيقي هو ضبط معدلات الزيادة السكانية، مهما كانت قدرات دولة وأي حكومة والعمل ليل نهار لن نشعر بصورة حقيقية بحجم ما يتم تنفيذه على الأرض وعاوزين وقت أطول لتحقيق تنمية حقيقية".
 
ووفق إحصائيات الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء الأخيرة، فإن عدد السكان في مصر أصبح 101 مليون نسمة، وذلك من 11 فبراير إلى 3 أكتوبر 2020، أي 177 فردا كل ساعة بنسبة 3 أفراد كل دقيقة.
 
ونرصد في النقاط التالية أرقام هامة تظهر حجم هذه القضية ومدى تأثيرها على التنمية وفق ما أعلنه الجهاز المركزى، وما أعلنه مصطفى مدبولى رئيس الوزراء، فى تصريحات مؤخرة له :
 
-      زيادة المليون نسمة الأخيرة تحققت خلال 235 يوما "سبعة أشهر
 
-      مصر كانت تستقبل مولود كل 20 ثانية بعام 1980، الآن كل 13.5 ثانية.
 
-       عدد السكان تضاعف عام 2020 بنسبة 400 %.
 
-      الزيادة السكانية كل شهر تبلغ 127660
 
-      الزيادة السكانية  اليومية تبلغ 4255
 
-      مصر قد تواجه تضاعف لحجم السكان خلال 50 عاما، بواقع 200 مليون نسمة
 
-      مصر ستصبح  108 مليون نسمة فقط خلال 2030، حال إدراك وضبط المعدلات
 
-      أسهمت الزيادة السكانية فى تضاعف الإنفاق على التعليم الجامعى وما قبله  8 أضعاف. 
 
-      تضاعف الإنفاق على الصحة 11.3 ضعف
 
-       كل مولود يكلف الدولة 13100 جنيه سنويا حتى يبلغ 20 عاما.
 
-      استثمار 585 مليار جنيه على كل الخدمات لفئة عمرية بداية من المولد حتى عام 2020.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

 طاقة نور اسمها "ريم"

طاقة نور اسمها "ريم"

الجمعة، 15 يناير 2021 05:14 م