«الأساطير لا تموت».. حفيدة صفوت الشريف تنعاه وتشكر تلامذته وأحبابه

الجمعة، 15 يناير 2021 04:49 م
«الأساطير لا تموت».. حفيدة صفوت الشريف تنعاه وتشكر تلامذته وأحبابه

«جدى حبيبى أسطورة. وزى ما بيقولوا الأساطير لا تموت».. هكذا علقت آية الشريف حفيدة وزير الإعلام الأسبق ورئيس مجلس الشورى صفوت الشريف بعد وفاته.
 
قالت آية الشريف، عبر منشور لها على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، «جدى مش بس أسطورة مهنية وسياسية وفى صموده وقوته، جدى أسطورة في إنسانيته وأخلاقه وطيبة قلبه وحنيته، تأثرت بمشاركة أحبائي قصص عن جدو أسطورة العطاء والحب.. وأتمنى دائما نفتكره بالخير وندعو له».
 
وأضافت: «أتوجه بالشكر لكل من واساني بمشاعره الطيبة من أهل وأصدقاء وفنانين ورجال أعمال وإعلاميين، كان دائما جدى يقول إن أولاده في الإعلام هايفتكروه، رغم إنه ترك الوزارة من أكتر من 15 سنة، وكالعادة كانت دائما نظرته صائبة وثقته بهم عالية.. أشكركم».

WhatsApp Image 2021-01-15 at 4.34.12 PM
وشيع إيهاب وأشرف صفوت الشريف جثمان والدهما رئيس مجلس الشورى السابق، من مسجد حسن الشربتلى بمنطقة التجمع الخامس، حيث توفى أمس الأربعاء، فى حضور عدد كبير من أفراد الأسرة وأصدقائه المقربين، بالإضافة إلى زكريا عزمى رئيس ديوان رئيس الجمهورية الأسبق حسنى مبارك، ورجل الإعلان إيهاب طلعت، والفنانة إلهام شاهين.
 
وتم تغسيل الجثمان داخل غرفته بمستشفى وادى النيل، والتى تلقى العلاج فيها على مدار سنوات، حيث كان يتردد عليها، وتم دفنه بمقابر الأسرة بمدينة نصر بالقرب من كلية البنات. وكشف إيهاب صفوت الشريف، تفاصيل الساعات الأخيرة لوفاة والده، قائلا إن والده توفى متأثرًا بإصابته بسرطان الدم "لوكيميا الدم"، مشيراً إلى أنه كان يعانى من سرطان الدم منذ 6 سنوات، وقبل عدة أيام عاودته آلام المرض فتم نقله إلى مستشفى وادى النيل السبت الماضى، لتلقى العلاج والمتابعة المستمرة من جانب الطاقم الطبي، موضحاً أنه توفى مساء أمس الأربعاء، نافياً ما تردد بشأن إصابته بفيروس كورونا.
 
وولد صفوت الشريف بمحافظة الغربية فى 19 ديسمبر 1933، وحصل على بكالوريوس العلوم العسكرية، وكان أحد الأعضاء المؤسسين في الحزب الوطنى الديمقراطي عام 1977، وتولى رئاسة الهيئة العامة للاستعلامات في عهد السادات، ثم تولى منصب وزير الاعلام، ويعد أبرز من تولى الوزارة وأكثرهم بقاء في المنصب، حيث تولى الوزارة في 1 فبراير 1982 واستمر بها حتى 13 يوليو 2004، حينما تم انتخابه رئيساً لمجلس الشورى، وهو المنصب الذى بقى فيه حتى عام 2011، كما شغل صفوت الشريف منصب الأمين العام للحزب الوطنى، خلال الفترة من 2002 وحتى 2011.
 
وكان آخر ظهور رسمى لـ صفوت الشريف خلال عزاء الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا