أبرزها تحقيق أعلى سعر.. 3 مكاسب لمنظومة القطن الجديدة بعد شهر من تطبيقها

الإثنين، 04 أكتوبر 2021 08:00 م
أبرزها تحقيق أعلى سعر.. 3 مكاسب لمنظومة القطن الجديدة بعد شهر من تطبيقها

أتمت منظومة القطن الجديدة 30 يوما على تطبيقها حيث حققت العديد من المكاسب سواء للمزارع، الذي كان يعاني الامرين في الماضي أو لمؤسسات الدولة التي استطاعت هي الأخرى تحقيق مكاسب بعد زيادة حجم المحصول.
 
ووفقا للأرقام الرسمية تم بيع 130 ألف قنطار قطن خلال شهر من تطبيق منظومة التجارة الجديدة كما تبين أن كميات الأقطان المباعة حتى الآن نحو 130 ألف قنطار، منها نحو 71 ألفا في الوجه القبلي و59 ألفا بالوجه البحري.
 
وسبق وتم تحديد عدد 21 مركزا للتجميع في الوجه القبلي و181 مركزا للتجميع في الوجه البحري، حيث يتم عبر هذه المراكز توفير أكياس من الجوت للمزارعين - بسعر التكلفة - لتعبئة الأقطان بها وتسليمها للمراكز مرة أخرى لبيعها في مزادات علنية بين شركات التجارة، وتساهم هذه المنظومة في الحفاظ على نظافة القطن وجودته فضلا عن تحقيق أفضل سعر للمزارع من خلال بيع القطن في مزادات علنية.
 
في نفس السياق عقد وزير قطاع الاعمال اجتماع ظهر اليوم لمناقشة أخر تطورات تطبيق المنظومة الجديدة، حيث تلقى تقرير حول سير العمل بالمنظومة خلال الفترة من 1/9/2021 إلى 2/10/2021، تضمن كميات الأقطان الوادرة لمراكز التجميع التي تم افتتاحها بعدد من المحافظات بالوجهين القبلي والبحري، وكذلك كميات الأقطان المباعة من خلال المزادات.

وأظهر التقرير أنه تم فتح مراكز التجميع لاستلام الأقطان من المزارعين وبيعها في مزادات علنية بالمحافظات التالية: الفيوم، بنى سويف، أسيوط، المنيا، سوهاج، الشرقية، الإسماعيلية ، كفر الشيخ، الدقهلية، المنوفية، الغربية.
 
 
وخلال الساعات الماضية بدأت فعاليات المزاد العلنى الخامس بالشرقية، لبيع القطن عن كمية تزيد عن 18 ألف قنطار، حيث وصل سعر القطن إلى 4800 جنيه، وهذا سعر لم يحدث فى تاريخ مصر، حيث كان  سعر قنطار القطن العام الماضى كان 1800 جنيه، بالرغم من عدم وجود أى ارتفاع فى سعر البذور والتكلفة المادية عن العام الماضى، ووصل متوسط إنتاج الفدان هذا العام إلى 10 إلى 11 قنطارا، مما يجلب للمزارع 46 ألف جنيه سعر الفدان.
 
 
 
 
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا