طلع خائن بعد 40 عاما من الزواج.. ستينية تطلب الخلع في محكمة الأسرة

الأحد، 31 مارس 2019 08:00 م
طلع خائن بعد 40 عاما من الزواج.. ستينية تطلب الخلع في محكمة الأسرة
أرشيفية
إسراء بدر

وقفت «عفاف» السيدة الستينية على سلالم محكمة الأسرة والجميع يلتفت إليها فكيف لهذه المرأة التى تخطت من العمر أكثر من 60 عام أن تلجأ لمحكمة الأسرة على غير المعتاد ولكنها أصرت على استكمال طريقها والوقوف أمام الجميع لتطلب التطليق بالخلع من زوجها.

بصوت متقطع يتخلله البكاء وضحت عفاف أنها لا تبكى على زوجها بل تبكي على 40 عام من الزواج وقفت بجواره وتحدت الصعاب من أجله ولديهم من الأبناء والأحفاد ما يكفى ليلون الحياة بأزهى الألون ولكن رغم كل ذلك فقد قررت التطليق منه بالخلع.

بدأت تبرر للجميع سبب إصرارها على الطلاق من زوجها رغم عمرهما المتقدم، حيث أن زوجها أتى لها ذات يوم يخبرها بأنه مل من حياته وسعى للتغيير خاصة مع إهمالها له وتزوج من سيدة ثلاثينية، فظنت حينها «عفاف» أن كل ذلك ما هو إلا دعابة كعادته يحاول استفزازها.

ولكنها لم تتأثر حتى فوجئت به يجمع ملابسه ويخرج من المنزل فاستوقفته والدموع تملأ عينيها متسائلة عما يدور معه فأكد لها أنه أخبرها بحقيقة زواجه لكنها لم تصدقه وقرر الانتقال للعيش مع الزوجة الثانية والتى اتخذ لها منزل فى ذات المنطقة ليستطيع الاطمئنان على "عفاف" بسهولة.

وقفت "عفاف" مذهولة لا تدرى كيف تتصرف فيما فعله زوجها بعد كل هذه السنوات من العشرة والتضحيات والأبناء والأحفاد إلى أن استوعبت الأمر وقررت الطلاق حتى فى آخر يوم لها فى هذه الدنيا ولكن لم تظل زوجة له بعد ما بدر منه وتزوج من أخرى فى هذا العمر.

واعتبرت عفاف أنه خائن ليس للعلاقة الزوجية فقط بل خائن لرحلة الكفاح والعشرة والعمر وكل ما مروا به طوال فترة زواجهما وهو ما لا تتحمله "عفاف" لتصر على التطليق منه بالخلع وأيدتها المحكمة فى قرارها لتلتقط العجوز أنفاسها وهى على يقين بصواب قرارها.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا