منذ مراحل تصويره الأولى.. مسلسل الإختيار 2 نجح في فضح مخططات الإخوان الإرهابية

الأربعاء، 14 أبريل 2021 08:13 م
منذ مراحل تصويره الأولى.. مسلسل الإختيار 2 نجح في فضح مخططات الإخوان الإرهابية
مسلسل الإختيار 2
دينا الحسيني

نجح مسلسل "الإختيار 2"  قبل أن يبدأ منذ الوهلة الأولى من بداية تصويره، فبمجرد تداول صور في أول فبراير الماضي قيل إنها جزء من تصوير مسلسل الاختيار 2 وظهر بها الفنان أحمد مكي، أحدث ذلك انقلاباً داخل جماعة الإخوان رأسا على عقب، ذلك المشهد الذي ثار وهاج الإخوان ضده منذ نشر صور الكواليس وشنوا هجوماً على أبطال العمل أيقظ خديعة الإخوان الكبرى في رابعة لمن غرروا بهم ولمؤيديهم ولمن وثقوا فيهم، ومهما يحقق المسلسل الذي يدخل سباق الدراما الرمضانية الأن من نجاح فهذا متوقع.

إعتصامين رابعة والنهضة المسلحين تلك الجريمة الإرهابية التي تسعى الجماعة لمحوها من سجلاتهم بتشويه الدولة المصرية واتهامها بانتهاك حقوق الإنسان إبان فض الإعتصاميين المسلحين، كشف زيفها وعي الشعب بعمل درامي مصري خالص، ويمتلأ أرشيف الإعلام الدولي بلقطات فض الاعتصامين المسلحين وشاهد على حرفية الدولة في التعامل مع الاعتصاميين وفتح ممرات آمنة للمغرر بهم من ضحايا تلك الجماعات الدموية التي جلبت البسطاء ومغيبي العقول بالأموال من النساء والأطفال وكبار السن واستخدامهم دروعاً بشرية في مواجهة رجال الأمن، بل وصل الإجرام لإطلاق الرصاص الحي من داخل الاعتصام المدجج بالسلاح، واعتلاء أسطح المنازل من قبل عناصر إرهابية لاستهداف قوات الأمن في مشاهد تابعها المصريون على الهواء مباشرة.

67832-12
 
أمس، بدأت القنوات التلفزيونية عرض أولى حلقات مسلسل الإختيار 2 بطولة كريم عبد العزيز، أحمد مكي، إياد نصار، إنجي المقدم، بشرى، أسماء أبو اليزيد، أحمد سعيد عبد الغني، هادي الجيار، سامح الصريطي، أحمد حلاوة وعدد من النجوم وضيوف الشرف ،  من تأليف هاني سرحان، إخراج بيتر ميمي، إنتاج سينرجي، في البداية.

بدأت الحلقة بالعودة إلى أحداث تفجيرات حي الحسين التي وقعت في فبراير 2009، وظهر المقدم "زكريا يونس" كريم عبد العزيز مع قوات الشرطة يحاولون منع التفجير لكنه يقع،  ويروح ضحيته سائحة فرنسية وإصابات عديدة، وبعدها نرى "زكريا" يستيقظ من النوم والوقت الحالي يوليو 2013 مع اعتصام "رابعة" ، ظهر "يوسف رفاعي" الذي جسد شخصيتة الفنان أحمد مكي مع صديقه في صحراء سيناء بعد تعطل سيارتهما، وبعد إصلاحها ذهبا إلى مدينة العريش لمقابلة دليل لتفقد بعض الأماكن، للوصول إلى مقر اختباء مجموعة من الإرهابيين.

ذهب المقدم "زكريا" إلى قسم مصر الجديدة بعد إلقاء القبض على المهندس "شاكر" محمد فراج، واحد ضمن خلية مدينة نصر، وبعد التحقيق معه يذهب المقدم "زكريا" لاقتحام شقة في منطقة مصر الجديدة حتى يوقف تنفيذ عملية إرهابية جديدة، وفي الوقت نفسه وصل "يوسف" إلى عناصر إرهابية في العريش ويحاول التصدي لهم بمفرده إلى أن تصل له قوات الدعم، ويتمكن من القبض على واحد منهم. - منزل "يوسف" موجود في منطقة رابعة، وعندما يتحدث إلى زوجته يسألها عن الأوضاع ويطلب منها أن تتحمل ويوصيها إذا حدث له أي شيء أن تعتني بوالده.

يمنع المقدم "زكريا" وقوع تفجير إرهابي وسط منطقة الكوربة في مصر الجديدة، وفي نفس اليوم يتم الإعلان عن بيان 3 يوليو وعزل محمد مرسي، في فجر يوم 4 يوليو 2013، تشن الجماعات الإرهابية هجوما على قطاع الأحراش شمال سيناء، وضُرب الموقع بقنابل الهاون، وسمعنا صوت "أحمد منسي" وهو يتلقى إشارات عن ضرب الكمين.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

قصة وعبرة

قصة وعبرة

الإثنين، 03 أكتوبر 2022 06:01 م