«المصريين الأحرار» يرفض المتاجرين بالشعارات داخل الحزب

الإثنين، 13 فبراير 2017 12:39 م
«المصريين الأحرار» يرفض المتاجرين بالشعارات داخل الحزب
حزب المصريين الأحرار
مروى محمد

أكد حزب «المصريين الأحرار»، رفضه لكل دعاوى تحدي القانون وإعلان الكفر بالديمقراطية، التي يرفعون شعارها لكنهم يرفضون نتائجها، طمعا في جني المزيد من المصالح الشخصية.

وأعلن الحزب في بيان له، براءته من دعاوى الحشد الملغومة، التي يتبناها أعضاء كانوا يوما من مؤسسي هذا الحزب، والذين ذهبوا إلى إعلان العصيان والتحدي لكل قيم الحرية والديمقراطية والليبرالية، ويرتكبونما وصفه البيان بـ «الجريمة» بدعوى الدفاع عن الحرية والديمقراطية والليبرالية.

وأضاف البيان: «يهمنا التأكيد على أننا لا علاقة لنا كحزب بكافة قياداته وقواعده وكتلته البرلمانية بمثل هذه الدعوات المشبوهة، وبأننا لا نتحمل أدنى مسئولية عن اللعب بالنيران في مقر كان يوما هو مقر الحزب، وتركناه نزولا على مطالب، ظاهرها قانونية وباطنها خلق ساحة لميدان قتال هدفها إثارة الفوضى لضرب الحزب والإساءة للوطن».

وأشار البيان، إلى أن الحزب تقدم ببلاغ للنائب العام يحمل هذه المعانى، حرصا على صورة الحزب الناصعة التي تلتف حولها الجماهير يوما بعد الآخر، متابعا: «إذا كان الداعين لهذا الحشد تحت عناوين، أحدهما مؤتمر صحفي في الظاهر، وثانيهما مؤتمر سياسي حاشد، يحضره ألوان طيف متعددة، تعتقد أن الفوضى على طريقة جماعة الإخوان الإرهابية يمكن أن تنتهي إلى مكاسب سياسية رخيصة ودون تعلم من دروس الماضي القريب، ولا أدنى محاولة لفهم واستيعاب التحديات التي يواجهها وطن اختار الحرب على الإرهاب بيد، والإصرار على البناء باليد الأخرى».

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق