بالصور ..

وزير البترول يتفقد جناح «الثروة المعدنية » بـ«بديك» بكندا

الإثنين، 06 مارس 2017 12:20 م
وزير البترول يتفقد جناح «الثروة المعدنية » بـ«بديك» بكندا
وزير البترول في معرض تورنتو للتعدي
كتب- مروة الغول:

شارك المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، على رأس وفد ضم وكيل وزارة البترول للثروة المعدنية، ورئيس الإدارة المركزية للمناجم والمحاجر والمشروعات التعدينية، في فاعليات المؤتمر والمعرض الدولى للتعدين «بديك»، بمدينة تورنتو بكندا، الذي يضم أكثر من 65 دولة عارضة، وحوالي 30 ألف مشارك من كبرى شركات التعدين العالمية.
وزير البترول (1)
 
 
وخلال الجلسة التي نظمتها هيئة التعدين الأفريقية، شارك الوزير كمتحدث رئيسي لعرض فرص الاستثمار التعديني بمصر في إطار الرؤية الجديدة للنهوض بقطاع التعدين، خاصة بعد صدور القانون الجديد للثروة المعدنية ولائحته التنفيذية، وضمت الجلسة عدداً من وزراء تعدين الدول الافريقية، ورؤساء كبرى الشركات التعدينية العالمية، والمهتمين بهذا المجال.
وزير البترول (2)
 
وأوضح الوزير، أن مصر زاخرة بالعديد من الثروات التعدينية، يتم حالياً العمل على حسن استغلالها اقتصادياً، والعمل على تحقيق القيمة المضافة، وجذب المزيد من الاستثمارات العالمية لهذا القطاع الواعد، لكي يسهم بشكل فعال في الدخل القومي لمصر بما يتناسب مع ثروات مصر التعدينية.
 
وزير البترول (3)
 
وتفقد الوزير، جناح هيئة الثروة المعدنية بالمعرض، والخاص للترويج للفرص الاستثمارية في قطاع التعدين، ومن ضمنها المزايدة العالمية للذهب التي طرحت في بداية العام ودعوة الشركات العالمية للمشاركة فيها، لجذب المزيد من الاستثمارات في هذا النشاط الواعد.
وزير البترول (4)
 
كما تفقد الوزير، أجنحة عدد من الدول المتقدمة في مجال التعدين، للتعرف على أفضل الطرق في مجال الترويج والتسويق لعرض الفرص الاستثمارية، ومنها جناح كندا والمقاطعات التابعة لها، حيث تعد من أكبر الدول عالمياً في مجال التعدين، وتمثل شركاتها 65% من حجم الاستثمارات العالمية في هذا المجال.
 
وزير البترول (5)
 
وأطلع الوزير، على نموذج مقاطعتي كيبيك و أونتاريو، لإعداد بوابة معلومات الكترونية متكاملة، لعرض الفرص الاستثمارية والمعلومات الجيولوجية للخامات التعدينية، التي يمكن أن تقوم عليها صناعات لجذب الاستثمارات، من خلال توفير المعلومات اللازمة في هذا الشأن.
 
وعقد الوزير، اجتماعاً مع الرئيس التنفيذي للمعهد الكندي للتعدين، الذي يعد من أكبر المؤسسات البحثية العلمية، التي تقوم بتقديم الاستشارات الفنية وبرامج الدعم الفنى فى تكنولوجيات العلوم الجيولوجية وذلك بهدف تعزيز وبناء قدرات العاملين بقطاع الثروة المعدنية فى مصر و الاستفادة من تجارب المعهد الكندي في هذا المجال.
 
من جانبه رحب الرئيس التنفيذي للمعهد الكندي للتعدين، بتقديم كافة أوجه الدعم في الترويج لفرص الاستثمار وتعزيز الاستراتيجية، للنهوض بقطاع التعدين في مصر، في ظل العلاقات الجيدة التي تربط البلدين، ووجه الدعوة للوفد المصري للمشاركة في المؤتمر السنوي للمعهد في شهر مايو القادم في مدينة مونتريال.
 
كما التقى الوزير، برئيس شركة نيونيسكو الكندية، والتي أبدت استعدادها للاستثمار في مصر.
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق