«الأطباء»: 12 سببًا يجعل تفرغ الطبيب للعمل الحكومي دون جدوى

الخميس، 04 مايو 2017 12:40 م
«الأطباء»: 12 سببًا يجعل تفرغ الطبيب للعمل الحكومي دون جدوى
الدكتور إيهاب الطاهر الأمين العام لنقابة الأطباء
كتبت آية دعبس

قال الدكتور إيهاب الطاهر، الأمين العام لنقابة الأطباء، إن تفرغ الأطباء والتمريض للعمل الحكومي يساهم بدرجة ما، في إصلاح منظومة الصحة، لأن الطبيب يضطر للعمل في أكثر من جهة حتى يستطيع تحصيل الحد الأدنى من متطلبات المعيشة، وبالتالي قد لا يستطيع أحيانا التركيز في عمله الحكومي.

وأوضح إيهاب الطاهر، في بيان، أنه بالتزامن مع مناقشة مقترح لأحد أعضاء مجلس النواب بدعوى أن السبب فى انهيار المنظومة الصحية هو تقصير الأطباء وعدم تواجدهم بالعمل، فإن النقابة تؤكد أن تفرغ الأطباء لن يصلح المنظومة الصحية في ظل استمرار عدة أمور، من بينها: ضعف الإنفاق، وعدم كفاءة العديد من القيادات، نقص المستلزمات والأدوية، ونقص عدد أسرة الرعاية المركزة والحضانات، وعدم إصلاح الأجهزة المعطلة، واختفاء منظومة للتقييم الفني وليس تقييم دفاتر الحضور.

وأشار الأمين العام لنقابة الأطباء، إلى أن عدم وجود قانون ينظم العمل الفني والإداري والأجور، وعدم تمكن معظم الأطباء بالالتحاق بالدراسات العليا، وعدم وجود منظومة تدريب مستمرة على نفقة جهة العمل، بجانب عدم وجود بيئة عمل آمنة أو قانون للتعامل العلمي مع الأخطاء المهنية، كلها أمور تجعل من الأطباء المتفرغين، عاجزين عن تقديم الخدمة الطبية الحقيقية فى ظل استمرارها.

وأوضح الأمين العام لنقابة الأطباء، إلى أن نظام التفرغ يتم تطبيقه بالفعل فى دول أخرى، ولكنها تنفق على الصحة، وبها قوانين تنظم المهنة إداريا وفنيا، وتعطى الفريق الطبى أجور تفوق أجور القطاع الخاص، مطالبا بتطبيق تلك المعايير والامتيازات إن كان هناك رغبة فى تطبيق نظام التفرغ، مؤكدا أن الأطباء سيوافقون على التفرغ كجزء من خطة إصلاح للمنظومة، ولكن مقابل أجر عادل، حتى يستطيعون التركيز بشكل كامل فى عمل واحد.

أما عن الأجور العادلة الواجب منحها للأطباء للتفرغ، فقال:"ببساطة شديدة، مطلوب تطبيق جدول أجور الهيئات القضائية التى تبدأ بحوالى عشرة آلاف جنيه، ويتم تطبيق المميزات المالية كالتالى: طبيب التكليف يساوي معاون نيابة، طبيب مقيم يعادل وكيل نيابة، وكذلك مساعد أخصائي برئيس محكمة ب، وأخصائي برئيس محكمة أ، واستشاري ثالث بمستشار بالاستئناف، واستشاري ثان بنائب رئيس محكمة الاستئناف، واستشاري أول برئيس محكمة الاستئناف.

وتابع الأمين العام لنقابة الأطباء: إذا تم إقرار القانون فى ظل الأجور الحالية، فسيتقدم معظم الأطباء باستقالاتهم، وستفقد المنظومة الصحية الحكومية جميع الكفاءات، وسيتم إلحاق ضرر بالغ بالمنظومة الصحية الحكومية، وسيلجأ الأطباء للهجرة، أو العمل بالمستشفيات الخاصة، ولجوء المرضى للعلاج بالقطاع الخاص لنقص الكوادر بالحكومة، وسيساعد ذلك فى القضاء على المستشفيات الحكومية لصالح القطاع الخاص.

واستنكر ما وصفه بتفرغ المسئولين فقط  لحملات العداء والكيد ضد الأطباء على وجه الخصوص، بشكل يجعلهم يتوقعون التقدم قريبا بمقترحات لغلق جميع كليات الطب، وفصل جميع الأطباء من العمل، وطرد جميع الأطباء من مصر، وتكليف قيادات الصحة بمنع دخول الأمراض إلى مصر.

 

اقرأ أيضا:

نقابة أطباء مصر: نعم للتفرغ لعمل واحد بشرط أن يكون بأجر عادل

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق