عانى من الوسواس القهرى وطرد خادمه بسبب ذبابة وكان يغسل الفاكهة بمادة "برمنجنات"

الخميس، 04 مايو 2017 02:00 م
عانى من الوسواس القهرى وطرد خادمه بسبب ذبابة وكان يغسل الفاكهة بمادة "برمنجنات"
محمد عبد الوهاب
كتبت هند محمود

تميز موسيقار الأجيال بالدقة فى ألحانه والحرص فى اختيار أعماله الفنية، لكن حياته الشخصية لم تكن عشوائية أيضا، بل كان شديد الحرص على صحته حتى أنه أصيب بمرض الوسواس القهرى.
 
فى حوار سابق مع الإعلامى عمرو الليثى، ذكرت ابنة الموسيقار الراحل، عصمت عبد الوهاب أنه كان يعانى من الوسواس القهرى، فقد كان يأمر أبنائه المرضى بعدم الإقتراب منه وحينما يصاب أحدهم بنزلة برد كان يأمره بالخروج من المنزل، كما أنه كان يغسل الفاكهة بمادة "برمنجنات" حيث كان يأمر الخدم بغسلها أمامه بتلك المادة، حتى يتأكد من أنها تخلصت من السموم.
 
وقد تتسبب ذبابة طائشة ضلت طريقها إلى منزل الموسيقار فى طرد الخدم، حيث إنه كان يكره الحشرات الطائرة، وربما دخلت إحداهن من شرفات المنزل أثناء حملة تنظيف يقوم بها الخدم، فيكون مصيره الطرد من المنزل.
 
وقد ذكر نجله، إنه أتصل به ذات مرة من لندن يطلب منه سرعة الحضور له فى خلال ساعات، حيث أنه كان يعانى من حكة فى رأسه، وقد جلس الابن والطبيب يحاولان إقناعه بأنه لا يعانى من أمراض فهو أمر طبيعى إلا أن الموسيقار لم يصدقهما.
 
فيما عرف عن موسيقار الأجيال أنه كان يطلب صابونة حتى يغسل بها الأخرى ليتأكد من نظافتها، كما أنه كام شديد الحرص على غسل يده قبل الأكل وبعده حتى يتخلص من أى أنواع للأمراض أو البكتيريا.
 
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق