تزامنا مع افتتاح «الحزام والطريق».. مصر والصين «سمن على عسل» فى عهد السيسي

الأحد، 14 مايو 2017 02:39 م
تزامنا مع افتتاح «الحزام والطريق».. مصر والصين «سمن على عسل» فى عهد السيسي
السيسي
كتبت - أمل عبد المنعم

يفتتح الرئيس الصيني شي جين بينج، فعاليات منتدى «الحزام والطريق للتعاون الدولي» التي تستمر على مدى يومين بحضور رؤساء دول وحكومات 29 دولة ووفود من جميع أنحاء العالم.

ويشارك وفد رفيع المستوى من مصر بمنتدى الحزام الاقتصادي لدول طريق الحرير المقرر عقده في الصين اليوم الأحد خلال الفترة من 14 إلى 15 مايو الجاري، حيث تشارك الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، والمهندس طارق قابيل وزيرة التجارة والصناعة، كما يشارك عمرو الجارحي وزير المالية، فضلًا عن وفد ممثل للمنطقة المنطقة الاقتصادية لقناة السويس يرأسه اللواء عبد القادر درويش نائب رئيس الهيئة، لحضور المؤتمر الدولي «طريق الحرير.. التعاون من أجل الرخاء المشترك» للمساهمة في دعم العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث تعد مصر شريكًا مهمًا في مبادرة الحزام من خلال التعاون في عدة مجالات مشتركة.

كما تسعى الصين إلى الاستفادة من المزايا التي تتمتع بها مصر ومن بينها السوق الضخمة التي تضم نحو 90 مليون مستهلك، فضلًا عن أنها تعد بوابة لأكثر من مليار مستهلك يقطنون في الدول التي تتمتع فيها السلع المنتجة في مصر بمعاملة تفضيلية مثل دول الاتحاد الأوروبي والكوميسا والدول العربية والولايات المتحدة.

ومن المقرر أن بنك التنمية الصيني سيوقع اتفاقية مع عدد من البنوك المصرية لتمويل المرحلة الثانية من مشروع تدعيم الشبكة الكهربائية المصرية بقيمة 700 مليون دولار خلال المؤتمر.

ومنح بنك التنمية الصيني قروض بقيمة 2 مليار دولار للسوق المصرية خلال العام الماضي لدعم عدد من المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر.

وعلى صعيد العلاقات الصينية منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسى مقاليد الأمور، فزار الرئيس الصين في أوائل سبتمبر 2015 للمشاركة في احتفالات الصين بالذكرى السبعين للانتصار في الحرب العالمية الثانية، والتقى به الرئيس الصيني «شي جين بينج» في مقر قاعة الشعب الكبرى، حيث أكد الرئيسان متانة الشراكة الاستراتيجية بين الدولتين، والسعي إلى تعزيزها.

كما زار يانغ جيتشي، مستشار مجلس الدولة الصيني للشئون الخارجية فى شهر يونيو 2015 مصر على رأس وفد صيني رفيع المستوى، واستقبله الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث استعرض الجانبان آفاق التعاون الثنائي بين البلدين، ومن بينها مشاركة الشركات الصينية في مشروعات البنية التحتية والطاقة والإسكان، بالإضافة إلى بحث فكرة إنشاء الجامعة الصينية في مصر، وتعزيز التعاون السياحي والثقافي بين البلدين.

كما زار الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي الصين، وعقد العديد من المباحثات العسكرية المثمرة مع وزير الدفاع الصيني تشانغ وان تشيوان، وبحث الجانبان تبادل الرؤى تجاه ما تشهده المنطقة من متغيرات، والتفاهم حول زيادة أوجه التعاون المشترك في مجالات الدفاع ونقل وتبادل الخبرات العسكرية والتدريب بين القوات المسلحة لكلا البلدين.

وزار سامح شكري وزير الخارجية المصري الصين، في 28 فبراير 2015، والتقى شكرى خلالها برئيس معهد بكين لتكنولوجيا المعلومات، وبحث الجانبان سبل دعم التعاون القائم بين المعهد وإحدى المؤسسات المصرية لاستقبال طلبة مصريين لدراسة تكنولوجيا المعلومات باللغة الصينية تحت رعاية وزارة التعليم العالي.

وسبق ذلك في 23 ديسمبر 2014 زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي للصين استقبله خلالها الرئيس الصيني «شي جين بينج»، وعقد الرئيسان جلسة مباحثات ثنائية بحضور وفدي البلدين.

واستعرض الجانبان تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، والجهود المبذولة لتحقيق الاستقرار في المنطقة، لاسيما الجهود الدولية المبذولة لمكافحة الإرهاب، مع التنويه إلى ضرورة إيجاد حلول لمشاكل المنطقة بما يتماشى مع رغبات شعوبها ويساهم في تحقيق طموحاتها، وأعقبها مراسم التوقيع على عدد من اتفاقيات التعاون بين الجانبين.

وأعرب «السيسي» عن ترحيب مصر بمقترح الصين لتطوير العلاقات بين البلدين إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية الشاملة وبمبادرة الرئيس الصيني لإعادة إحياء طريق الحرير البري والبحري.

وأشار جين بينج إلى أن مبادرة إعادة إحياء طريق الحرير ستحقق المصلحة المشتركة للبلدين إذ يمر هذا الطريق بخمس وستين دولة.

وفى 2 سبتمبر 2015 شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس الصيني «شي جين بينج»، التوقيع على اتفاقيةٍ إطارية للتعاون في مجال الطاقة الإنتاجية، واتفاقية بين بنك التنمية الصيني والبنك الأهلي المصري يتم بموجبها تقديم قرض بقيمة مائة مليون دولار لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

موضوعات متعلقة..

الإمارات.. الشريك التجاري الأكبر لمصر

مصر والكويت.. من «قلب عبد الناصر» إلى «مليارات السيسي»

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق