محاكمة الأسبوع.. نسوا أنفسهم فخذلتهم مناصبهم

الجمعة، 19 مايو 2017 05:48 م
محاكمة الأسبوع.. نسوا أنفسهم فخذلتهم مناصبهم
ياسر برهامى
إسراء سرحان

تصريحات أثارت كثير من الجدل على الساحة السياسية، أطلقتها بعض الشخصيات العامة والمسئولة، وكأنهم اعتادوا على إثارة الجدل، ولم يعد بإمكانهم شجاعة مفارقتها.

في محاكمة الأسبوع، ترصد «صوت الأمة» شخصيات شغلت بتصريحاتها الرأي العام على مدار أسبوع مضى: 

ياسر برهامى.. الفاضي يعمل مفتي 

أصدرت الدعوة السلفية،  بيانًا كفرت فيه الأقباط، مناصرة لتصريحات سالم عبد الجليل، التي هاجم فيها المسيحيين، هذا البيان لم يكن الأول لـ"ياسر برهامي"، نائب رئيس الدعوة السلفية، إن الفتاوى التي أصدرها في أوقات سابقة ضد الأقباط، حرم فيها تهنئتهم بالعيد، أو ترشحهم في الانتخابات.

وجاء جزء من نص آخر بيان كالتالي:

وأما ما يطالب به البعض من أن يبين علماء كل دين عقيدتهم دون التطرق لعقائد الآخرين فغير ممكن عقلًا، وإلا فهل يُعقل ألّا يُدرس في عقائد المسيحيين موقفهم من نبوة محمد صلى الله عليه وسلم، أو حتى موقفهم من الخلاف التاريخي بين الكنائس؟

وأما الإسلام فلا تتم عقيدة التوحيد إلا بترك ما يضاده، وكما يُعلِّمُ المسلمون صغارَهم عقيدة الإسلام من خلال قوله تعالى: {قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ * اللَّهُ الصَّمَدُ * لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ}، وغيرها من السور والآيات كثير.

وهذا ما ترتب عليه خروج القس مكاري يونان، راعي كنيسة المرقسية بالأزبكية، بتصريحات تفيد بأن الإسلام انتشر في مصر بـ«الرمح والسيف».

 

هشام عرفات..تطوير الترام ب 30 مليون بس عليا ب 100 مليون يورو

شهد الدكتور هشام عرفات وزير النقل، مراسم توقيع العقد الخاص بالحصول على قرض بقيمة 100 مليون يورو من الوكالة الفرنسية للتنمية AFD لتطوير ترام الرمل بالإسكندرية كمساهمة من الوكالة في تطوير المرفق، وصرح الوزير بأن مشروع تطوير الترام تبلغ تكلفته الإجمالية 360 مليون يورو، منها 80 مليون يورو سيتم دفع ما يقابلهم بالعملة المحلية، كما أبدى بنك الاستثمار الأوروبي استعداده لتمويل 180 مليون يورو من تكلفة المشروع، بالإضافة إلى 100 مليون يورو من AFD.

في حين قبل عام من هذا التوقيع، وتحديدًا في (12 مايو 2016)، أكد جلال السعيد وزير النقل السابق، أن مشروع تطوير ترام الرمل، في مرحلة الطرح على المقاولين، بقيمة 30 مليون يورو، لافتا إلى أن توقيع اتفاقية بهذا الشأن مع الوكالة الفرنسية للتنمية، خلال زيارة الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند للقاهرة العام الماضي، وشهد التوقيع حينها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

عبد الله رشدى .. انتم السابقون نحن اللاحقون

تحت شعار«أنتم السابقون ونحن اللاحقون»، خرج الشيخ عبد الله رشدي، إمام وخطيب مسجد السيدة نفيسة، بتصريحات على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، أيد فيها ما قاله الدكتور سالم عبد الجليل، بشأن عقيدة المسيحيين، حيث بين رشدي الجانب الشرعي فيما ذكره عبد الجليل، مشددًا في الوقت نفسه على التعايش السلمي بين المسلمين والمسيحيين.

وقال الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف: «أنه تقرر وقف عمل الشيخ عبد الله رشدي، من إمامة مسجد السيدة نفيسة، وإحالته للتحقيق مع إلحاقه بعمل إداري بمديرية أوقاف القاهرة».

وأشار الشيخ جابر طايع، في تصريحات صحفية، إلى أن القرار جاء بعد مناصرة رشدي لرأي الدكتور سالم عبد الجليل، بشأن عقيدة المسيحيين.

 

اللواء عماد البلاسى .. الراقصة والسياسى

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، فيديو أثار حالة من الغضب الشديد، للواء عماد البلاسى، مدير مطار شرم الشيخ، يضع «نقطة» بصدر راقصة، بطريقة غير لائقة، خلال إحدى حفلات نظمت لعمال المطار.

الإعلامي وائل الإبراشي، عرض هذا الفيديو وهاجم «البلاسى» قائلًا إن هذه التصرفات حتى لو كانت خاصة وشخصية لأي مسؤول لا يجب أن تبتعد عن الوقار والحفاظ على هيبة ومكانة منصبه، مطالبًا إياه بالاعتذار للجمهور عن هذا التصرف غير اللائق لشخص مسؤول مثله.

من جانبه، قال «البلاسى»، ردًا على هذه الاتهامات خلال تصريحات له، إن الواقعة جاءت بعد نجاحات كبيرة بمطار شرم الشيخ، أولها تنفيذ تجربة للطوارئ على مستوى عال باشتراك جهات ضخمة بالمحافظة، بالإضافة لاستلام ترخيص المطار لمدة عامين، وافتتاح كافيتريا العاملين خارج المطار، مضيفًا أنه كان حريصًا على أن يكون العاملون سعداء.

الواقعة كلفت «البلاسى» منصبه، حيث أصدر المهندس محمد سعيد محروس، رئيس الشركة المصرية القابضة للمطارات والملاحة الجوية، قرارًا بتعيين الطيار حسام طمبور، مديرًا لمطار شرم الشيخ الدولي، خلفًا لـ«البلاسى».

اقرأ ايضًا:

محاكمة الأسبوع.. هؤلاء خالفوا المنطق!

«مسلسل التكفير والتحريض».. الدعوة السلفية تساند سالم عبد الجليل: تصريحاته صحيحة ( انفوجراف )

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق