سعد الدين الهلالي: الله لم يفوض الأزهر للدفاع عن الدين

الإثنين، 05 يونيو 2017 09:31 م
سعد الدين الهلالي: الله لم يفوض الأزهر للدفاع عن الدين
الدكتور سعد الدين الهلالي أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر
منال القاضي

قال الدكتور سعد الدين الهلالي أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إن الرسول (ص) رفض تحديد شخص يتولى الخلافة من بعده لعدم نشر الفتن بين الناس.

وأضاف الهلالي، خلال محاضرة ألقاها بالمتلقى الفكرى الإسلامى الذى  تنظمه وزارة الأوقاف بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة بعنوان «الأخلاق والقيم والموساة»، أن الله فوض الجميع للدفاع عن الدين ولم يفوض مؤسسة بعينها، سواء كان الأزهر أو كانت الكنيسة.

وتابع: «لا اكراه فى الدين، تأخذ به أو لا تأخذ به، لك حرية مطلقة، ومن ينسبون لأنفسهم أنهم عظماء الإسلام ويطبعون صورا لأناس لهم اتجاهات سياسية معينهة، ليسوا عظماء الإسلام، لأن الصحابة لم ينسبوا هذا لأنفسهم رغم أنهم سعوا في نشر الإسلام وشاركوا الغزوات والفتوحات ولم يتجرؤا لنسب الزعامة لأنفسهم، ثم تأتي الآن شخصيات عادية يطلقون على أنفسهم عظماء الإسلام».

وانتقد الهلالى تحكم قادة الرأي وفرضهم بعض الآراء الفقهية على الناس، مناشدا إياهم: «يا أصحاب الخطاب الديني احترموا الناس واحترموا عقلهم واتركوا العقاب لله، متابعا« وصف تفكير الناس بأنهم متخلفين، هو نفسه تفكير الإخوان».

اقرأ أيضا:

سعد الدين الهلالي: يجوز شرعا عدم ترتيب الأعضاء في الوضوء

«هلالي» الشعب هو المسئول عن تفكيك الفكر الإرهابي المتطرف

 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

على هامش الجريمة

على هامش الجريمة

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 03:27 ص