ضابط أمريكي يعترف بقتله ما يقرب من 3 آلاف عراقي

الخميس، 20 يوليه 2017 06:54 م
ضابط أمريكي يعترف بقتله ما يقرب من 3 آلاف عراقي
ديلارد جونسون
يحيي ياسين

قال ديلارد جونسون، الضابط بالجيش الأمريكى أثناء الغزو الأمريكى للعراق، أنه قتل أكثر من 2746 عراقيا خلال 5 سنوات قضاها أثناء خدمته في العراق بين الأعوام 2005 – 2010.

ويعتبر جونسون،  الجندي الأكثر دموية في تاريخ الجيش الأمريكى، وقام بتأليف كتاب أسماه «كارنيفور»، ذكر فيه أنه ومنذ قدومه للعراق لم يكن يمر يوم واحد دون أن يقوم بقتل عراقي أو اثنين.

وأوضح جونسون، أن أول عملية قتل له، كانت عندما أقدم على قتل 13 عراقيا في حافلة للركاب عن طريق دهسهم بمدرعته بالقرب من مدينة «السماوة» جنوب العراق.

واستكمل جونسون حديثه بأسلوب يملؤه الغرور، إن شعوره بعد قتل العراقيين أفضل من شعوره بعد قتل الغزلان عندما كان عمره 13 سنة، حيث كان جونسون صائد غزلان قبل انضمامه للجيش.

 

اقرأ أيضًا: 

الجيش الأمريكى: استمرار مناورات نسيم البحر لحلف الأطلسى فى أوديسا بأوكرانيا

واشنطن تشارك فى تدريبات عسكرية دولية بطاجيكستان

 
 

 

 

تعليقات (2)
مجرم حرب
بواسطة: MUDATHIR
بتاريخ: الخميس، 20 يوليه 2017 11:16 م

يجب تقديمه لمحكمة جرائم الحرب حتى ينال جزاءه وارجو من المنظمات الحقوقية بالبدء بحملة دولية لتقديم هذا المجرم للمحاكمة

قيمة الدم العربي!!!!
بواسطة: سعيد علوان
بتاريخ: السبت، 22 يوليه 2017 12:17 م

أين العراقيون من هذا الرجل أليس منهم رجل قادر علي مقاضاة هذا الرجل أمام المحكمة الجنائية الدولية والاعتراف كما يقولون سيد الأدلة أم تري من بيننا من سيقدم لهذا الحيوان وساما لما فعله حقا هان الدم العربي وأصبح كالتراب !!!!

اضف تعليق