مفتي الجمهورية يضع خطة مواجهة التطرف: القلم بجانب البندقية

الجمعة، 04 أغسطس 2017 11:15 م
مفتي الجمهورية يضع خطة مواجهة التطرف: القلم بجانب البندقية
الدكتور شوقى علام مفتى الجمهورية
منال القاضي

أكد الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية أن أخطر المشاكل التي تواجه الشباب اليوم، هو التدين الظاهري والشكلي؛ حيث يتم إغراؤهم بالشكل دون تعمق في الدين، وقال أن الإرهابي ليس من يحمل السلاح فقط، ولكن من يغذيه بالأفكار ويموله أيضًا، موضحًا أن دوائر التطرف تغذي بعضها البعض، فمن قتل كان وراءه من غذاه إما بالتمويل أو التحريض.

وتابع المفتى في لقائه الأسبوعي في برنامج «حوار المفتي» على قناة أون لايف، أن ظاهرة التطرف نتجت عن الابتعاد عن المنطق الوسطى؛ موضحاً أن منهج مواجهة التطرف من أيام النبي صلى الله عليه وسلم وإلى الآن واحد، فكر وتنفيذ، فالمواجهة مع الخوارج كانت تتم على محورين، الأفكار بالأفكار ومواجهة السيف، حيث إن تركهم يؤدي إلى إفساد المجتمعات، لأن المعالجة الفكرية فقط ليست كافية، فلا بد من المواجهة الأمنية، القلم بجانب البندقية.
 
 

اقرأ أيضاً:

شوقي علام: دار الإفتاء تعرض الأحكام الشرعية للفتاوى بأكثر من 11 لغة

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق