رئيس لجنة الصلح بقنا: نعمل جاهدين لإنهاء الخصومة الثأرية بقرية كوم هتيم

الثلاثاء، 29 أغسطس 2017 06:31 م
رئيس لجنة الصلح بقنا: نعمل جاهدين لإنهاء الخصومة الثأرية بقرية كوم هتيم
خالد عمران
قنا – هند المغربى

أطلق فرع مؤسسة مصر الخير بمحافظة قنا، بإشراف خالد عمران، وبالتنسيق مع اللواء عبد الحميد الهجان، محافظ قنا، وحسين الباز، وكيل مديرية التضامن الاجتماعى، والأجهزة الأمنية، اليوم، قافلة إغاثة لقرية كوم هتيم، التى شهدت أحداثا ثأرية مؤسفة أسفرت عن مقتل 7 وإصابة 4 آخرين.

ومن جانبه، قال خالد عمران محمد، مدير مؤسسة مصر الخير بمحافظات جنوب الصعيد «قنا والأقصر والبحر الأحمر»، أن فريق عمل مؤسسة مصر الخير مكتب قنا التنفيذى أطلق قافلة إغاثة إلى قرية كوم هتيم لمساعدة الأهالى وخاصة الأرامل والأسر المعيلة لتوزيع كراتين إغاثة ولحوم لإعانة هذه الأسر فى المعيشة وخاصة بعد الأحداث المؤسفة التى شهدتها القرية فى الأونة الأخيرة.

وأضاف «عمران»، أن القافلة وزعت 500 كرتونة إغاثة، و450 كيلو لحوم لـ450 أسرة مستحقة، لافتا إلى أنه شارك فى القافلة 8 شباب من المؤسسة بأقسامها المختلفة من البحوث والتنفيذ والهندسية والخدمات المعاونة والمشروعات التكاملية والتمكين الاقتصادى للمرأة بالتنسيق وخالد عويس، رئيس مركز ومدينة أبو تشت، وجمال محمود، نائب مدير إدارة الشئون الاجتماعية بمركز أبوتشت.

جاء ذلك وسط تواجد أمنى مكثف بالقرية بقيادة مساعد وزير الداخلية لمنطقة جنوب الصعيد، اللواء عصام الحملى، واللواء علاء محمود العياط، مدير أمن قنا، واللواء محمود حمزة، مدير قطاع الأمن العام بشمال المحافظة، والرائد أحمد العاصى، نائب مأمور مركز شرطة أبوتشت.

وفى السياق ذاته، بدأت لجنة المصالحات تحركات مكثفة ولقاءات بالتنسيق والقيادات الأمنية بين طرفى الخصومة لإنهاء الخصومة التى أودت بحياة 7 من أبناء القرية، خلال أغسطس وإصابة آخرين فيما دفعت وزارة الداخلية بالقيادات الأمنية للتواجد فى القرية لفرض السيطرة الأمنية وإنهاء الخصومة الثأرية بين العائلتين وإعادة الهدوء للقرية بعد فترات طويلة من تبادل إطلاق النيران بين العائلتين.

كما التقت القيادات الأمنية، عددا من أقارب وأطراف الخصومة من العائلتين، وتم الاتفاق على النقاط الأساسية، للبدء فى إجراءات الصلح، وإنهاء فترة الاشتباكات.

ومن جانبة، أكد العمدة ريان أبوالفضل، عضو لجنة الصلح بأبوتشت، أن اللجنة تعمل جاهدة على إنهاء الخصومة الثأرية بين عائلتى الطوايل والغنايم الممتدة منذ سنوات طويلة وذلك وفقا لما تم تحديده والبنود المقترحة فى لقاء مساعد وزير الداخلية للأمن العام، اللواء جمال عبد البارى، وكافة القيادات الأمنية بالمحافظة.

ولفت إلى أنه تم تحديد يوم 6 سبتمبر المقبل كموعد نهائى للصلح بين أفراد العائلتين، على أن يتم الاتفاق على الشكليات المتعلقة بمكان ومراسم الصلح وأطراف الصلح من خلال اللجنة  التى تضم ممثلين عن مركز أبوتشت وارتضى بها طرفى الخصومة وذلك بعد جولة  م فيها مقابلة عدد من  أطراف الخصومة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

نجتمع على حبك

نجتمع على حبك

الإثنين، 17 ديسمبر 2018 11:45 ص