وزير خارجية سوريا: محاربة الإرهاب بدون موافقة حكومتنا تعد "عدوانا"

السبت، 23 سبتمبر 2017 05:36 م
وزير خارجية سوريا: محاربة الإرهاب بدون موافقة حكومتنا تعد "عدوانا"
وليد المعلم وزير خارجية سوريا
محمد صلاح الصغير

قال وليد المعلم، وزير خارجية سوريا، إن محاربة الإرهاب بدون موافقة الحكومة السورية تعد عدوانا، وأن مشكلة اللاجئيين نتيجة للعمليات الإرهابية التي قام بها تنظيم داعش الإرهابي.

وأضاف المعلم، خلال كلمته بالأمم المتحدة، إن شعوبنا تتطلع لعالم أكثر أمنا واستقرارا، وبوادر النصر على مقربة منا، ونرحب بأي جهد دولي لمحاربة الإرهاب في سوريا، وحل الأزمة السورية لا يمكن حله إلا بمسارين متوازيين ، المسار الأول محاربة الارهاب، والمسار السياسي الذي يتم عبر حوار سوري سوري يقرر فيه السوريين مستقبل بلادهم.

وأوضح أن الحكومة السورية تسعى لفك الحصارعن مناطق بسوريا من أجل عودة الحياة إليها.


 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق