مجدي ملك: خطة لدى القائمين على قطاع الزراعة للنهوض بالقطن

الأحد، 24 سبتمبر 2017 07:47 م
مجدي ملك: خطة لدى القائمين على قطاع الزراعة للنهوض بالقطن
النائب مجدي ملك
محمد باسم

قال النائب مجدي ملك، عضو مجلس النواب، إنه لابد من التفريق بين القطن طويل التيلة والقطن قصير التيلة من حيث المطلوب منه للأسواق العالمية ويجب التوسع فيه للتصدير، وما بين المطلوب لمصانع الغزل.

وأضاف "ملك" في تصريح خاص لـ"صوت الأمة" أن زراعة القطن طويل التيلة الذي يصنع جزء منه في المصانع المصرية ويتم تصدير الباقي يمثل إتجاه، أما الإتجاه الأخر يمثل القطن قصير التيلة الذي تحتاج بعض المصانع إليه، فوجوده وزراعته يجعله متوفرًا في السوق المحلية، ويجعلنا نستغنى عن الاستيراد، بالإضافة إلى توفير نقد أجنبي، مؤكدًا: ليس الهدف عدم منع صنف من الأصناف.

وأكد "ملك" أن محصول القطن من المحاصيل التي كانت تمثل عصب الاقتصاد المصري في حقبة من الزمن، وتراجع إلى حد كبير بعد أن تم سرقة معظم الأصناف من قبل بعض الدول وزراعتها في كثير من بلدان العالم، وإن كانت الزراعات في الأراضي المصرية تتميز بخصائص جودة عالية لا تقارن بما هو مزروع في كثير من بلدان العالم، ولعل كثير من المصنوعات التي تباع في كثير من البلدان ويكتب عليها أن هذا قطن مصري، هذه الأصناف منها الكثير لا يزرع في مصر، لكنها أصناف مصرية ذات أصول مصرية تم زراعتها في بعض البلدان ويتم تداولها على أنها قطن مصرى.

وتابع "ملك": هناك خطة وتوجيه من الرئيس عبد الفتاح السيسي للقائمين على قطاع الزراعة للنهوض به، وارتفعت المساحة المزروعة هذا العام للضعف تقريبًا، متمنيًا أن تستمر وزارة الزراعة ومراكز البحوث في تنقية البذور وزراعة الأصناف الجيدة بعيدًا عن الخلط، وأن يكون هناك مصادر معتمدة لبذور القطن التي يتم زراعتها لتحسين جودته.

 

برلماني: السلع تنتج بأسعار زهيد وتطرح على المواطن بزيادة 150%

مجدي ملك يدين استهداف حادث «اتوبيس الأقباط» في المنيا

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق