بالأرقام.. كيف تدعم الإمارات «اقتصاد مصر»؟

الإثنين، 25 سبتمبر 2017 01:48 م
بالأرقام.. كيف تدعم الإمارات «اقتصاد مصر»؟
الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة
محمد أبو ليلة

"وقوفنا مع مصر في هذه الظروف ليس كرهاُ في أحد، وإنما حباً في شعبها، وليس منةً على أحد، بل واجب في حقها، دولة الإمارات ستبقى دائما مع مصر".. كان الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة يقول هذه الكلمات مُثنياً على مصر وقيادتها للأمة العربية خلال المؤتمر الاقتصادي بشرم الشيخ في مارس من عام 2015.
 
وقد بلغ إجمالي ما قدمته دولة الإمارات كمساعدات لمصر واقتصادها خلال الفترة من يوليو عام 2013 وحتى مارس 2015 أكثر من 14 مليار دولار.. وذلك حسبما أكد نائب رئيس دولة الإمارات على لسانه.
 
 
لكن هذه المساعدات الإماراتية والمساهمة في انقاذ الإقتصاد المصري من عثراته، لم تكن الأولى من نوعها، فمنذ تأسيس دولة الامارات على يد حاكمها الشيخ زايد بن سلطان، والعلاقات الثنائية بين البلدين في تطور مستمر، فـ "لا وجود للأمة العربية بدون مصر" قال هذه الكلمات الشيخ زابد بن سلطان حينما تعالت أصوات بمقاطعة مصر بعد توقيع اتفاقية كامب ديفيد مع اسرائيل أواخر سبعينيات القرن الماضي.
 
خلال السطور القليلة القادمة نستعرض أهم المحطات التي ساندت فيها الإمارات مصر، حيث تعتبر دولة الإمارات هي الدولة العربية الأولى في الاستثمارات داخل مصر حتى الأن.
 
عام 2010 وصل حجم الاستثمارات الاماراتية بمصر لـ 10 مليارات دولار.
 
يوليو 2013 قدمت الامارات مساعدات لمصر بـ 3 مليارات دولار، بالإضافة لـ  30 ألف طن سولار.
 
أكتوبر 2013 قدمت الإمارات مساعدات لمصر بقيمة 4.9 مليارات دولار، بالإضافة لتزويد مصر بوقود قيمته مليار دولار، والمساهمة في انشاء 25 صومعة للقمح، و50 ألف وحدة سكنية، و100 مدرسة.
 
2014 وحتى 2015  الإمارات تتفق على تزويد مصر با حتياجات بترولية بقيمة 8.7 مليارت دولار.
 
مارس 2015 أعلن الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس دولة الإمارات وحاكم دبي خلال المؤتمر الاقتصادي عن دعم مصر بقيمية 4 مليارات دولار منها 2 مليار دولار وديعة والباقي من خلال مشروعات تنموية تساهم فيها الامارات في مصر.
 
إبريل 2016 قدمت الإمارات مساعدات لمصر بيمية 4 مليارات دولار.

4 اتفاقيات بين مصر والامارات
- اتفاقية تبادل تجاري وتعاون اقتصادي فني
- اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي على الدخل
- اتفاقية منع التهرب المالي 
- اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار
  
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا