لو مش عجباك العيشة على الأرض.. بحث جديد يؤكد احتمالية العيش على سطح القمر

الخميس، 28 سبتمبر 2017 09:00 ص
لو مش عجباك العيشة على الأرض.. بحث جديد يؤكد احتمالية العيش على سطح القمر
القمر
لميس محمد

قال باحثون من جامعة بادوفا وجامعة بولونيا في ايطاليا أثناء فعاليات المؤتمر الأوروبي للعلوم الكوكبية إن هناك إمكانية انشاء منازل علي سطح القمر والمريخ ، وقالوا إنه توجد  كهوف واسعة تعرف باسم أنابيب الحمم البركانية التي تم إنشاؤها بواسطة النشاط البركاني، ويمكن وضع المنازل في هذه الأنابيب

ووفقا للتقرير الذى نشر على موقع " iflscience" أننا على الأرض نحتاج إلى مساحات ليس شاسعة للبناء، حوالى 30 متر طول و 250 متر عرض، بينما على سطح القمر يمكن أن يكون 1 كيلومتر عرض ومئات الكيلومترات في الطول.

تعتبر هذه الكهوف محمية من الإشعاع الكوني كونها تحت الأرض، لذلك يقول الباحثون أنها ليست فقط أماكن ممكنة للبشر، ولكنها قد تستضيف أيضا الحياة في مكان آخر.

سطح القمر

وقال الدكتور ريكاردو بوزوبون من جامعة بادوفا في بيان: "أنابيب الحمم هي بيئات محمية من الإشعاع الكوني ومحمية من تدفق النيازك الدقيقة، مما يحتمل أن يوفر أماكن آمنة للبعثات الإنسانية المستقبلية، كما أنها كبيرة بما فيه الكفاية لمستوطنات بشرية كبيرة جدا".

كان رواد الفضاء الأوروبيون يتدربون على العيش في أنابيب الحمم الأرضية، كجزء من دورة تدعى PANGAEA،  وبالفعل قام رواد الفضاء بعمل رحلة ميدانية حديثة في أنابيب الحمم البركانية في جزر الكناري للتعريف بالأبحاث الجيولوجية التي يمكن أن يقوموا بها في بعثات إلى القمر أو المريخ.

تعد هذه هي أول دراسة للنظر في الاختلافات الرئيسية بين الأنابيب على الأرض والقمر والمريخ، وذلك باستخدام نماذج التضاريس الرقمية عالية الدقة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق