حفيدة حسين سالم ترفض التصالح مع زوجها.. ومحكمو اﻷزهر يوصيان بتطليقها

الأربعاء، 11 أكتوبر 2017 03:00 م
حفيدة حسين سالم ترفض التصالح مع زوجها.. ومحكمو اﻷزهر يوصيان بتطليقها
حسين سالم _أرشيفية
مى عنانى

تسلمت الدائرة 93 بمحكمة استئناف الأسرة المنعقدة بالتجمع الخامس، تقرير الحكمين" من شيوخ الأزهر الشريف" اللذين وكلتهما لمحاولة الصلح بين "دونيا خالد" حفيدة رجل الأعمال حسين سالم وزوجها "عمر رفعت" والوقوف على أسباب الشقاق بينهما.

وأوصى تقرير المحكمين بتطليق حفيدة رجل الأعمال من زوجها طلقة بائنة لاستحكام النفور والخلاف مع احتفاظها بحقوقها المالية والشرعية، كما كشف تقرير الحكمين أن حفيدة رجل الأعمال قد مثلت بوكيل عنها وهو المحامى معتز الدكر، وأكدت على رغبتها في اﻻنفصال عن زوجها خاصة بعد أن تنكر لها بعد صدور أحكام ضد جدها وحاول إهدار حقوقها الشرعية والمادية بإنذارها بالدخول في طاعته على عنوان خاطئ في القاهرة رغم علمه بتواجدها في أسبانيا منذ 2011، فيما تغيب الزوج عن حضور الجلسة نظرا لتواجده بالخارج ورفض محامي حفيدة حسين سالم حضور دفاعه دون توكيل منه.

وكانت محكمة أسرة مصر الجديدة برئاسة المستشار شريف مرسى وعضوية المستشارين وائل كامل ومحمد الخطيب وأمانة سر فريد عطية، قضت في 26 مايو قبل الماضي بقبول اعتراض حفيدة رجل الأعمال حسين سالم على إنذار الطاعة الذى أقامه ضدها زوجها بحجة أنها تركت مسكن الزوجية ولم تعد رغم محاولاته وعدم الاعتداد به علاوة على قبول طلبها العارض بتطليقها لاستحكام النفور والخلاف مع زوجها.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق