الخارجية الأمريكية تعرب عن قلقها بشأن أعمال العنف فى محيط مدينة كركوك

الثلاثاء، 17 أكتوبر 2017 01:33 ص
الخارجية الأمريكية تعرب عن قلقها بشأن أعمال العنف فى محيط مدينة كركوك
وزير الداخلية العراقى قاسم الأعرجى

أعربت الخارجية الأمريكية، اليوم الثلاثاء عن قلقها البالغ بشأن تقارير عن أعمال العنف فى محيط مدينة كركوك العراقية. ودعت واشنطن جميع الأطراف المعنية فى كركوك إلى تنسيق الأنشطة العسكرية واستعادة الهدوء.
 
وأفادت فضائية العربية فى نبأ عاجل، منذ قليل، عن وقوع اشتباكات بين القوات العراقية وداعش فى قضاء الدبس شمال كركوك. ودعا وزير الداخلية العراقى قاسم الأعرجى، أمس الاثنين، الأكراد من مواطنى محافظة كركوك بالعودة لمناطقهم فى المحافظة.
 
وقال الأعرجى -فى بيان أوردته وكالة الأنباء العراقية "واع" - " أدعوا المواطنين الكرد من أهالى كركوك بالعودة الى مدينتهم وعدم تركها"، مضيفا " الحكومة الاتحادية هى حكومتكم وستجدونها عوناً لكم ولن تفرق بينكم وبين أى من أبناء الشعب". 
 
ودعا أعضاء مجلس النواب العراقى من أبناء محافظة الكركوك للنزول إلى الشارع وأن يكونوا قريبين من أبناء المحافظة لإعطاء رسالة اطمئنان لأبنائها، مؤكدا أن الداخلية تعمل لأمن وخدمة الجميع ولن تفرق بين أحد. 
 
وفى سياق متصل، أعلن محافظ كركوك المكلف من قبل الحكومة العراقية راكان الجبوري، عن تكليف الشرطة المحلية والأجهزة الامنية الساندة إدارة الملف الأمنى فى المحافظة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق