عن التخفيضات.. رئيس شعبة الأدوية: "بلاش نسترخص في العلاج"

الإثنين، 06 نوفمبر 2017 10:58 ص
عن التخفيضات.. رئيس شعبة الأدوية: "بلاش نسترخص في العلاج"
إسراء الشرباصى

دائما ما يبحث المواطنين عن السلع المخفضة، أو المحال التجارية التي تعلن عن تخفيضات، الغريب في الأمر أن التخفيضات والعروض الخاصة بالسلع المعروضة وصل إلى الصيدليات، وأصبح الاوكازيون على الأدوية –موضة العام- وبدأت الشكوك تثار حول صحة وجودة الأدوية المعروضة بتخفيضات تصل إلى 10% في بعض الصيدليات.
 
من جانبه حذر أمير هارون، رئيس شعبة الأدوية بالغرفة التجارية بالقاهرة، المواطنين من شراء الأدوية أو التعامل مع الصيدليات المعلنة عن تخفيضات لأنها تثير الشكوك حول صحة وجودة المنتج المخفض، قائلا: "الأدوية بالذات مينفعش نسترخص فيها أو ندور على تخفيضات".
 
وأضاف رئيس شعبة الأدوية، في تصريح خاصة لـ "صوت الأمة"، أن الأمر مريب في بعض الصيدليات المعلنة عن تخفيضات، حيث إن مكسب الصيدلية من الدواء لا يتجاوز 20%، بخلاف النفقات على الصيدلية من كهرباء ومياه وعمالة وغيره.
 
وتابع: "فمن الطبيعي أن يشك الكافة في الصيدلية التي تخفض الأسعار على بعض المنتجات وخاصة الأدوية وشدد على ضرورة تأكد المواطن من تاريخ صلاحية الدواء قبل شراءه ولكن عن صحة وجودة الدواء وما إذا كان مضروب أو سليم أكد على أهمية عدم شراء الأدوية المخفضة"، قائلا: "الاوكازيون ممكن يبقى على الملابس أو المستحضرات تنظيف المنزل لكن الأدوية المخفضة لازم نشك في جودتها".

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق