عرض المسلسلات خارج رمضان.. نجاح وتفوق ولكن يبقى للشهر الكريم مذاق مختلف

الثلاثاء، 14 نوفمبر 2017 03:00 م
عرض المسلسلات خارج رمضان.. نجاح وتفوق ولكن يبقى للشهر الكريم مذاق مختلف
روجينا

لا أحد يستيطع أن ينكر أهمية خلق مواسم درامية أخرى غير الموسم الرمضاني، والذي يزدحم بعشرات الأعمال الدرامية، ورغم تأكيد بعض الفنانات على أن نجاح المسلسلات في رمضان يكون أكبر من أي وقت آخر، إلا أنهن اتفقن على أن وجود مواسم أخرى ضروري ومفيد.
 
 
الفنانة روجينا قالت إن نجاح المسلسلات في أي موسم درامي لا يقارن بنجاحها في رمضان، لأن نسبة المشاهدة تكون مرتفعة، خاصة أن المشاهدين في مصر والوطن العربي اعتادوا مشاهدة المسلسلات بعد الإفطار، مضيفة:"عندما يتم تقديم عمل جيد جدا خارج رمضان لا ينجح نفس النجاح ولكن وجود مواسم أخرى هو في حد ذاته أمر جيد ومفيد لصناع الفن والجمهور أيضا".
 
وأضافت روجينا أن مسلسل الطوفان خرج من السباق الرمضاني لأنه احتاج وقتا كافيا للتجهيزات الخاصة به، ونظرا لضيق الوقت قررت الشركة المنتجة تأجيل عرضه"، مضيفة أنها وجدت ردود أفعال متميزة على العمل، حيث يحظى باهتمام جماهيري كبير.
 
 
من جانبها أكدت الفنانة لقاء الخميسي أن العرض في الموسم الدرامي الرمضاني له مميزات، ويحاول من خلاله الفنان أن يصل إلى الجمهور وسط الأعمال المطروحة.
 
وأعربت الخميسي عن حزنها بعد علمها بقرار صناع مسلسل (بين عالمين) تأجيل عرضه في رمضان الماضي، مؤكدة أن مشاعر المحبة والود بين فريق العمل كانت السبب في تيسير تصوير المسلسل وخروجه بشكل جيد مهما كان توقيت عرضه.
 
 
وقالت بطلة مسلسل بين عالمين إن كل موسم له وضعه في المنافسة، ورغم أن المسلسل كان قادرا على أن يكون في مقدمة سباق رمضان، فإن عرضه وحيدا في هذا التوقيت له بعض المميزات أيضا، إذ استطاع جذب اهتمام عدد كبير من الجمهور، لأن العمل لا يعتمد على قصة سهلة أو بسيطة إنما يحتاج إلى تركيز".
 
وقالت الفنانة سهر الصايغ، تعليقا على خروج مسلسل (الدولي) من سباق رمضان:" أتمنى أن يكون خيرا ويكون لي وجود في موسم عرض مواز لشهر رمضان"، مؤكدة أنها رغم عشقها الشديد لعرض أعمالها في رمضان، إلا أنه ستنافس به خارج السباق".
 
 
وأوضحت الصايغ أن موعد عرض المسلسل بيد الجهة الإنتاجية للعمل، وهي التي تختار التوقيت المناسب حسب التوزيع الخاص بها والتسويق للعمل، مؤكدة أن المسلسل ضخم ومهم جدا لمناقشته الكثير من الموضوعات ما بين المشاكل التي تواجه المغتربين وتأثير الغربة على العلاقات بين البشر.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق