عودة لزمن الـ"سبرسة" والـ"تخميس".. ماذا يخبرنا المدخنون عن أسعار السجائر؟

الأربعاء، 22 نوفمبر 2017 06:00 م
عودة لزمن الـ"سبرسة" والـ"تخميس".. ماذا يخبرنا المدخنون عن أسعار السجائر؟
إسراء الشرباصى

شهدت الأسواق المصرية ارتفاعا في أسعار السجائر على أربعة مراحل خلال هذا العام، وتقع على أذن المدخنين كالصاعقة نظرا لارتفاع مصاريفهم الشخصية والمبالغ المقرر دفعها شهريا على السجائر، إلا أن هذا العام بالتحديد الزيادات المتتالية شجعت مواطنين للعودة إلى زمن الـ"سبرسة" والـ "تخميس" والسلف ممنوع في السجائر.

إسلام علاء شاب ثلاثيني قرر بعد الإعلان عن ارتفاع  أسعار السجائر في كل مرة الإقلاع عن التدخين، إلا أنه لا يستطيع تطبيق قراره قائلا "أنا بدخن عشان أنفخ في السجائر وأنسى الهم اللي أنا فيه والمسئولية اللي عليا من بيت وعيال، ولما بيرفعوا أسعارها في كل مرة أقول هابطل أدخن وألاقى نفسي برجع للتدخين عشان أنسى هم إن الحكومة رفعت أسعار السجائر وأكيد سلع أخرى هايرفعوا أسعارها".

بخمس أنا وزوجي

وعن أسماء محمد المدخنة الأربعينية قالت "الحكومة بترفع أسعار السجائر ليحصلوا أكبر قدر ممكن من الضرائب أو ليجبروا المدخنين على الإقلاع عن التدخين.. لكن إحنا شعب عندي ودماغه ناشفة ومش هانبطل غصب عننا.. أنا اتفقت مع زوجي بعدما علمنا بقرار رفع أسعار السجائر إننا هانخمس مع بعض في السيجارة بدل ما كنت بشتري علبة وهو علبة هانشتري علبة واحدة ونخمس فى كل سيجارة عشان نحس اننا شربنا كتير".

أما عن الشاب الجامعي الذى ما زال يحصل على مصروفه الشخصي من والده، قال علي شعبان "قرارات رفع أسعار السجائر المتواصلة طوال السنة بترجعنا تانى لزمن السبرسة.. واللى هايقولى سلفنى سيجارة مش هاعبره".

وتعد الزيادة المقررة على أسعار السجائر هي الرابعة من نوعها هذا العام، ما تسبب في حالة من الغضب بين المدخنين، حيث أطلقوا على عام 2017، عام الحزن وجاء ذلك وفقا لتعديل قانون القيمة المضافة، رقم 67 لسنة 2016، المتضمنة زيادة الضريبة على التبغ ومنتجاته من السجائر والمعسل وتوسيع الشرائح الضريبية لأسعار بيع السجائر.

وكانت الزيادة الأولى فى شهر سبتمبر الماضى وفقا لقانون ضريبة القيمة المضافة، بعد أن أعلنت شركة فيليب موريس مصر، في ديسمبر الماضى، زيادة قدرها 2 جنيه للعلبة على جميع منتجاتها شملت العلامات التجارية مارلبورو، وميريت، ونكست، وإل إم، ثم انتشرت عدوى الارتفاعات لتطال جميع شركات السجائر، الزيادة الثانية في شهر يناير الماضي بعد أعلنت الشركة الشرقية للدخان عن زيادة أكثر منتجين مبيعا لديها "السوبر" و"الكليوباترا"، لتسجل سعر الكليوباترا 12 جنيها ارتفاعاً من 10.5، وتسجل الكليوباترا السوبر 12.75 جنيها مقارنة ب 12.5.

والزيادة الثالثة جاءت فى  فبراير الماضي، بعد إعلان  الشركة الشرقية للدخان برفع أسعار السجائر من جديد، على بعض الأنواع، لترتفع سعر علبة السجائر "كليوباترا"  البوكس الأبيض، من 12 إلى  12.75 جنيها، بينما ارتفع سعر علبة جولدن وبست الأحمر والأزرق، إلى 15 جنيها للعلبة، بدلاً من 14.5 جنيها، التى رفعت أرسعارها بعد الذلك القرار خلال شهر مارس الماضي برفع سعر الكليوباترا 75 قرشًا.

كما رفعت سعرها مرة اخرى شهر يوليو الماضى حيث رفعت أسعار 5 أصناف سجائر وهي فايسروي فلتر، وفايسروي لايت والتى تنتجها لحساب شركة بريتش أمريكن توباكو، من 17 جنيها إلى 18 جنيها، وكليوباترا كينج سايز من 10.5 جنيه إلى 11.5 جنيه، وكليوباترا كوين (ورقية) من 12 جنيها إلى 12.5 جنيه، وكليوباترا سوبر من 12.75 جنيه إلى 15 جنيها.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق