فنانون ومشاهير استطاعوا الإفلات من فخ "السجائر"

الأربعاء، 22 نوفمبر 2017 07:00 م
فنانون ومشاهير استطاعوا الإفلات من فخ "السجائر"
محمود ياسين وحنان ترك وحسين فهمي
كتبت ريهام عبد الله

"التدخين" تلك العادة السيئة، التي انتشرت بصورة كبيرة الفترة الماضية بين الأوساط المختلفة، حتى أصبحت أمرًا معتادًا بين الأوساط التي كانت مرفوضة لديهم سابقًا مثل الفتيات والأطفال.

وصعد على السطح الحديث عن هذه العادة مرة أخرى، بعد إعلان الحكومة أمس الثلاثاء الموافقة على رفع أسعار السجائر للمرة الرابعة خلال عام، وبررت ذلك أنها لدفع المواطنين لتقليل استهلاك، ومحاولة التخلص من العادة التي وصفوها بـ"السيئة".

المشاهير أيضًا عدد كبير منهم وقع في فخ التدخين، إذ التصقت بهم هذه العادة السيئة، وأصبحت السجائر متنفس لهم، ولاغني لهم عنها في تفاصيل يومهم، وعلى الرغم من استمرار عدد من الفنانين كمدخنين، إلا أن عدد منهم قرر الإقلاع عن التدخين لأسباب مختلفة، تتعلق بقرارات تغيير مصائرهم، أو بسبب مرض أصابهم، أو سبب طلب ذويهم منهم الإقلاع عن السجائر.

ويرصد هذا التقرير عددا من المشاهير الذين كانوا مدخنين واختاروا الإقلاع عن تدخين السجائر.

محمود ياسين

محمود ياسين
 
كان يعتبر الفنان محمود ياسين، نفسه مدخنًا شرهًا، إذ كان يدخن ما يقارب من 50_60 سيجارة بصورة يومية، دون المقدرة على التوقف عن التدخين، إلا أنه فجأة هاجمه المرض، إذ أبلغه الأطباء بضرورة إجراء جراحة في القلب في 3 شرايين، إذ بدأ التدخين بعد تخرجه من الجامعة، إذ أكد في مرة أنه تم تحذيره أكثر من مرة من خطورة التدخين إلا أنه لم يعبأ بهذه النصائح، إلى أن فاجئه المرض، فأقلع عنها دون رجعة.

محمد صبحي

محمد صبحى
 
توقف الفنان محمد صبحي عن التدخين، بعد فترة طويلة من إدمان السجائر، وكان مدخنًا شرهًا، إذ يحكى في أحد حواراته التلفزيونية، أنه تعلم عادة التدخين من الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، في سن الـ14 عامًا، إذ شاهده في أحد السينمات يدخن، فخرج من السينما وابتاع له سيجارتين وبدأت علاقته بالعادة السيئة، إلا أنه قرر التوقف بعد تأثر جسده سلبيًا بالتدخين.

فتحي عبد الوهاب

فتحى عبد الوهاب
 

كشف الفنان فتحي عبد الوهاب، أنه كان مدخنًا شرهًا، وذلك في لقاء تلفزيوني له مع الإعلامية منى الشاذلي، واعتاد التدخين بشدة، إلا أنه توقف وأقلع عن التدخين بعد وفاة الفنان خالد صالح، إذ قال، إنه شعر بالذنب بعد وفاة الخالد صالح فتوقف عن التدخين.

حسين فهمي

حسين فهمى

كشف الفنان الكبير حسين فهمي، أن مهنة التمثيل ورطته في عادة التدخين، خاصة في حال طلب المخرجين منه التدخين في أحد المشاهد، مؤكدًا أنه لم يكن يحب التدخين، ولكنه أدمنه لعدة سنوات، قبل أن يقرر الإقلاع عنه، بعد إصابته بمشاكل في حباله الصوتية، وقرر وقتها عدم تمثيل مشاهد سينمائية بالسيجارة.

حنان ترك

حنان ترك

حنان ترك هي الأخرى أدمنت تدخين السجائر لسنوات عديدة، إلا أنها توقفت عن التدخين بعد تأثر صحتها سلبيًا، بالتدخين، إذ أصيبت بحساسية مزمنة في الصدر، وتأثر جهازها التنفسي ورئتيها بالتدخين، كما أنها انضمت لمبادرة "حياة بلا تدخين" للتشجيع للإقلاع عن التدخين والتوقف عن ممارسة العادة السيئة والمميتة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق