بعد غلاء السجائر.. التطور الطبيعي لـ"الشيشة".. من "الجوزة" إلى الـ"إي هوكا"

الخميس، 23 نوفمبر 2017 10:00 ص
بعد غلاء السجائر.. التطور الطبيعي لـ"الشيشة".. من "الجوزة" إلى الـ"إي هوكا"
شيشة - أرشيفية
إسراء سرحان

أثار ارتفاع أسعار السجائر الأخير مطالبة البعض بالعودة إلى "الشيشة" والتى حملت عدة أسماء مختلفة بداية من الجوزة وحتى الشيشة إلكترونية "إي هوكا".

حملت "النرجيلة"، أو "الأرجيلة" كما كان يطلق عليها البعض الكثير من الأسماء حيث يعود أصلها إلى القرن السادس عشر شهدت خلالها الكثير من مراحل التطور، ثم كان للمملكة الفارسية "الفضل" في جزء كبير لما وصلت إليه حتى الآن.

بدأت "النرجيلة" من الهند، وكانت مصنوعة من قشور ولحاء جوز الهند، ونقلت إلى بلاد فارس فقاموا ببعض التغيرات بها فأصبحت أصغر حجمًا وتشبه الغليون، ثم تطورت مرة أخري وباتت أطول وأكبر من أجل تنقية الدخان الناجم عن احتراق التبغ.

الشيشية قديمًا

تغيرت شكل "الشيشة" تمامًا فيما بعد ذلك وأصبحت تشبه بنسبه كبيرة الشكل الحالي لها، فكان جسم النرجيلة من الخشب أو الفضة، وكان يتم وضعها في جرة فخارية واسعة، مع إضافة فتحة يوضع بها قصبة، ويتم التدخين عن طريقها.

الشيشة في العهد العثماني

كان "تبغ الشيشة" قديمًا لا يمزج بأي نكهة أخري، وله طقوس خاصة، فكان يغسل أكثر من مرة للتقليل من نكهته الحادة، كما كان الفحم من خشب البلوط، ومازال حتى الآن من المكونات الأساسية لها.   

وشهدت "الأرجيلة"في الوقت الحالي، تطوير كبير من حيث الشكل، فتبدلت القصبة إلى خرطوم يسهل حركته يمينًا ويسارًا، وبجانب ذلك لها شكل خاص بكل طبقة اجتماعية، فتصنع من البلاستيك لعموم الشعب، وهناك أخري مرصعة بالأحجار الكريمة للأثرياء، ووصل هذا التطور للتبغ أيضًا، وأصبح يمزج بالكثير من النكهات منها النعناع والتفاح والخوخ، والكثير من الفواكه ووصولًا إلي نكهة القهوة.

شيشة
 
أما مؤخرًا أصبح هناك شيشة إلكترونية"إي هوكا"، ويوجد لها شاحن خاص بها، ولها العديد من الخيارات حيث تترك للمدخن حرية التحكم بالكمية التى يريد الحصول عليها من النيكوتين، مع تغير النكهة كما يحب.
 
الشيشة الإلكترونية

يذكر أنه  كان يقال "أن مخترع "الأرجيلة" كان طبيباً في بلاط أحد الملوك، أراد ابتكار جهازاً يقوم بتنقية دخان القنب، فكانت "الهوكا"، وبعد تقديمها للملك وإعجابه بها، انتشرت بشكل واسع وباتت رمزاً من رموز النبل.

أصل تسمية "نرجيلة" تعود إلى الفارسية، فهي مشتقة من"ناركيل" وتعني جوز الهند، وقامت كل بلد بتسمية خاصة بها، فأطلق عليها في شمال أفريقيا والخليج العربي"الشيشة"أو"الجوزة"، وفي سوريا سميت "أركيلة"، وفي العراق"نركيلة"، ولبنان "المعسل"، بينما في الدول الأوروبية عرفت بإسمها الأصلي "الهوكا".

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق