الإدارية تثبت ترك هشام طلعت مصطفي للخصومة في الإفراج الصحي

السبت، 25 نوفمبر 2017 11:53 ص
الإدارية تثبت ترك هشام طلعت مصطفي للخصومة في الإفراج الصحي
هشام طلعت مصطفي
هبة جعفر

قضت الدائرة الأولى "موضوع" بالمحكمة الإدارية العليا فى مجلس الدولة، برئاسة المستشار أحمد أبو العزم، رئيس مجلس الدولة، اليوم السبت، بترك الخصومة فى الطعنين المقامين من المحامين شوقى السيد ويحيى عبد المجيد وجميل سعيد، بصفتهم وكلاء عن رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى، المحكوم عليه فى قضية مقتل المطربة سوزان تميم، لإلغاء حكم رفض الإفراج الصحى عنه، بعد إثبات الإفراج عن هشام طلعت مصطفى، وتقديم مستندات بما يفيد ذلك، وتنازل دفاعه عن الطعن.
 
اختصم الطعنان ٧١٩٥،٧٦٢٤ لسنة ٦٢ قضائية عليا النائب العام بصفته.
 
كانت محكمة القضاء الإدارى، برئاسة المستشار يحيى دكرورى، قد أصدرت حكما برفض دعواه المطالبة بالإفراج الصحى، التى أكد فيها إصابته بداء "النشواني"، وهو ما يعرض حياته للخطر داخل السجن.
 
وقالت الدعوى، التي اختصم فيها النائب العام، ووزير الداخلية، ومساعد وزير الداخلية رئيس مصلحة السجون بصفاتهم، إنه قد بدت أعراض المرض عليه، وقررت إدارة السجن نقله لمستشفى السلام الدولي، حيث خضع للفحوص الطبية التي أثبتت إصابته بداء "النشواني".
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق