6 عوامل تضمن للفراعنة تحقيق إنجاز تاريخي فى كأس العالم روسيا 2018

الأربعاء، 13 ديسمبر 2017 01:46 م
6 عوامل تضمن للفراعنة تحقيق إنجاز تاريخي فى كأس العالم روسيا 2018
السيسي خلال استقباله المنتخب الوطني- أرشيفية
كتب : محمد ربيع (نقلا عن العدد الورقى)

 
6 أشهر ويدخل المنتخب الوطنى رسميا منافسات أقوى بطولة على الكرة الأرضية وهى كأس العالم بعد غياب دام 28 عاما، حيث يدخل المنتخب الوطنى منافسات البطولة الأهم ضمن المجموعة الأولى فى البطولة والتى تضم كلا من روسيا البلد المضيف، والسعودية وأوروجواى.
 
من ناحيته بدأ الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى للمنتخب الوطنى مرحلة الإعداد الجدية للبطولة، من خلال تحضير العديد من الملفات ونقاط القوة والضعف فى المنافسين بالمجموعة، أملا فى تحقيق أكبر معجزة وهى التأهل لدور الـ 16 من كأس العالم 2018، لتكون المرة الأولى فى تاريخ مصر التأهل لهذا الدور.
 
على الورق المنتخب الوطنى قادر على تحقيق المعجزة، فى ظل ابتعاد القوى العظمى الدولية عن المجموعة والمتمثلة فى إسبانيا وألمانيا والبرازيل والبرتغال والأرجنتين، كما أن المنتخب الوطني يضم العديد من الأسماء التى أصبحت فى مصاف النجوم العالميين فى مقدمتهم محمد صلاح نجم ليفربول وهداف الدورى الانجليزى والمرشح للقب أفضل لاعب فى إفريقيا ومحمود تريزيجيه لاعب قاسم باشا التركى وأحمد حجازى لاعب ويست بروميتش الانجليزى، ورمضان صبحي لاعب ستوك سيتى الانجليزى.
 
أما الحسابات العملية فلها ترتيبات خاصة، وهناك بعض الأمور والملاحظات المهمة التى لا بد أن يضعها كوبر فى حساباته أثناء استعدادات الفراعنة لخوض غمار المنافسات المونديالية.

الأرض والجمهور
لا يمكن اغفال عاملي الأرض والجمهور، وكذلك دعم اللجنة المنظمة لكي يتأهل منتخب روسيا لدور الـ 16 خاصة أن اللجنة المنظمة للبطولة تحرص دائما على دعم المنتخب صاحب البلد المضيف لكى يستمر فى البطولة أطول فترة ممكنة لضمان النجاح الجماهيرى، وهو ما يصعب من مهمة الفراعنة فى مواجهة روسيا.
 
كما أن الحماس الجماهيري المنتظر في مباراة مصر وروسيا يحتم على كوبر تهيئة لاعبينا عليه خاصة من حيث الجوانب النفسية والفنية، وأسهل طريق هو اقامة مباريات ودية امام منتخبات قوية على أرضها بحضور جماهيرى مكثف حتى يعتاد اللاعبون على الإقبال الجماهيرى الكثيف للمنافس.

تكامل السعودية
المنتخب السعودى من أقوى المنتخبات الآسيوية فى الوقت الراهن، وهو أول منتخب عربى تأهل لكأس العالم الحالية، ويمتلك لاعبين فى كل مركز يمتازون بالمهارة والسرعة، علاوة على تواجد عناصر الخبرة بقوة فى قائمة منتخب السعودية، وعلى كوبر أن يراقب جيدا مباريات المنتخب السعودى الودية المقبلة، ومباريات التصفيات لكى يقف على نقاط الضعف، خاصة أن المنتخب السعودى لا توجد به نقاط ضعف كثيرة.
 
لاعبو المنتخب السعودي يدخلون كأس العالم وهم محملون بدعم معنوى ومادى وفنى مبهر من الدولة السعودية، حيث خاض نجوم المنتخب بداية من الشهر الماضى فترات معايشة مع الفرق الانجليزية والاسبانية الكبرى لكى يكتسبوا الخبرات الفنية، فضلا عن أن مسئولى الكرة السعودية منحوا اللاعبين وعودا مالية ومعنوية لا حصر لها فى حالة تخطى دور المجموعات فى كأس العالم.

نجوم أوروجواي
منتخب اوروجواى والذى سيلاقى الفراعنة فى مباريات الجولة الأولى للبطولة، يعتبر أحد أقوى المنافسين امام الفراعنة فى المجموعة الاولى، خاصة أنه يضم نجوما يلقون الرعب فى قلوب أى منافس بمجرد ذكر أسمائهم ولعل أشهرهم كافانى وسواريز وهما كفيلان بوضع أى مدير فنى فى حيرة لإيجاد حل لإيقافهما، فضلا عن جودوين وجيمينز لاعبى اتليتكو مدريد، وهو ما يعنى أن المنتخب الوطنى عليه الحذر من أن الحلول الفردية ستكون فى مصلحة منتخب أوروجواى.

معدل الأعمار
معدل أعمار الفرق الأربعة للمجموعة متقارب وهو ما يضع المنتخب فى مأزق لأن عامل الخبرة يرجح كفة الفرق الأخرى وفى مقدمتها روسيا وأوروجواى، حيث يبلغ متوسط معدل أعمار الفراعنة 27 عاما، والسعودية 28.29 عاما وأوروجواى 27 عاما وروسيا 27 عاما.

برودة الجو
الطقس البارد الذى يسيطر على الأجواء الروسية سيكون عاملا سلبيا على لاعبى الفراعنة خاصة أن القوام الأساسى للمنتخب لم يعتد من قبل على اللعب فى مثل تلك الأجواء، وهو ما قد يؤثر على مستواهم داخل الملعب.
 
الحل الأقرب لتفادى هذه الأزمة هو خوض معسكر إعداد لا يقل عن أسبوع فى روسيا للتعود على الاجواء مع العمل على منح اللاعبين جرعات غذائية تزيد من سخونة الجسم.

وأد الفتنة
فتنة متوقعة داخل صفوف المنتخب خاصة فى مركز حراسة المرمى بسبب التشكيل الأساسى وهو ما يجب ان يكون كوبر حازما فى قراره بإعلانه رسميا قبل البطولة عن الحارس الأساسى حتى لا تحدث أزمات من شأنها تقليل تركيز اللاعبين.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق